مساحة إعلانية
مساحة إعلانية
عامل يقوم بفرز نفايات بلاستيكية في نيروبي يوم 25 يونيو حزيران 2018. تصوير: باز راتنر - رويترز.

ورشة عمل بالرام توصي بضرورة وقف تهريب النفايات

القدس/PNN/أوصت ورشة عمل بضرورة وقف تهريب النفايات، وبإصدار قائمة رسمية بالنفايات الخطرة، واستحداث منصب مفتشين بيئيين، وتفعيل دور لجان السلامة العامة، وتكثيف الزيارات الميدانية إلى مكبات النفايات بما يضمن تعزيز التنسيق وتحديد الجهات والمسؤوليات لكل جهة.

كما أوصت الورشة، التي عقدت، اليوم الأحد، في بلدة الرام بمحافظة القدس، بالشراكة مع سلطة جودة البيئة لمناسبة اليوم الوطني للبيئة الفلسطينية تحت شعار “معا لوقف تهريب النفايات”، بفتح مكتب لسلطة البيئة والضابطة الجمركية في المحافظة، وبتعزيز قدرات وإمكانيات شرطة السياحة والآثار، وزيادة وتيرة التوعية بما يتعلق بموضوع تهريب النفايات، وبعقد ورشة عمل أخرى تضم جميع الجهات ذات الاختصاص لوضع آليات عمل واضحة للتعامل مع هذه الظاهرة.

وأكد المدير العام لدائرة التنمية والتخطيط بالمحافظة أحمد عليان، في كلمة المحافظة بالنيابة عن محافظ القدس عدنان غيث المبعد قسرا عن مكان عمله بسبب إجراءات الاحتلال بحقه، على أهمية محاربة آفة النفايات المهربة من مناطق الاحتلال، التي يستهدف الاحتلال بها زيادة السموم المهربة إلى الأراضي الفلسطينية والإضرار بالبيئة الفلسطينية.

بدوره، ثمن مدير عام البيئة في سلطة جودة البيئة عدنان جودة، دور المحافظ في متابعة ظاهرة النفايات المهربة، مبينا أن النفايات عبارة عن مخلفات بناء وأتربة مختلفة يظهر بعد الفحوصات أنها تحتوي على مواد سامة، ونفايات صلبة وسائلة. وأضاف، أن المسؤولية تقع على عاتق الجميع لمحاربتها، داعيا إلى تكثيف المتابعات لوقف هذه الظاهرة.

وفي السياق، أشار مدير عام مديرية الحكم المحلي في محافظة القدس جهاد مشاقي، إلى أن التخلص من النفايات مشكلة يواجهها العالم أجمع، إلا أن فلسطين تعاني بالإضافة إلى ذلك من مشكلة النفايات المهربة من مناطق الاحتلال.

وشدد على أهمية وجود مرجعية تكاملية موحدة بين سلطة جودة البيئة ووزارة الحكم المحلي للتعامل مع هذه المشكلة، وعلى أهمية زيادة الوعي الشعبي حول خطورة النفايات المهربة.

من جهته، أكد رئيس بلدية الرام محمد تيم على أهمية الدور الأمني في محاربة ظاهرة تهريب النفايات، وعلى أهمية تفعيل القوانين البيئية، التي تحد من هذه الظاهرة، منوها إلى ضرورة ملاحقة المخالفين ومحاكمتهم.

وقدم القانوني في سلطة جودة البيئة مراد المدني عرضا قانونيا، من أبرز محاوره: استعراض المواد القانونية المتعلقة بتهريب النفايات، وتحديد النفايات التي تصنف على أنها نفايات خطيرة حسب القانون.

تخلل ورشة العمل عرض فيلم حول ظاهرة تهريب النفايات في محافظة القدس.