مساحة إعلانية
مساحة إعلانية

الهيئة المستقلة تجدد مطالبتها حماس بالسماح بتنظيم الانتخابات المحلية في قطاع غزة

رام الله/PNN/ رحبت الهيئة المستقلة لحقوق الانسان بإتمام المرحلة الثانية من انتخابات مجالس الهيئات المحلية في خمسين هيئة محلية تضم العدد الأكبر من مواطني الضفة الغربية، تالياً لتمكين قسم من المواطنين من ممارسة حقهم في الاقتراع في المرحلة الأولى التي تمت في 11/12/2021.

ودعت الهيئة في بيان لها وصل وطن نسخة عنه إلى استكمال المرحلة الثالثة من انتخابات مجالس الهيئات المحلية التي من المفترض أن تجري في الهيئات المحلية في قطاع غزة، وبخاصة أن هذه الهيئات لم تجرِ فيها انتخابات منذ انتخابات الهيئة المحلية في المرة الأولى التي جرت بشكل جزئي في الأعوام 2004-2005.

وجددت الهيئة مطالبتها لحركة حماس بالسماح بتنظيم الانتخابات المحلية في قطاع غزة، وتمكين المواطنين من ممارسة حقهم في الترشح والانتخاب، كما دعت الى فتح حوار بين جميع الأطراف ذات العلاقة بهدف تذليل أية عقبات قد تواجه تنظيم المرحلة الثالثة من الانتخابات في قطاع غزة.
وقالت الهيئة انه في إطار ممارستها لدورها الرقابي على عملية إعمال الحق في المشاركة السياسية من خلال الترشح والانتخاب، عملت على مراقبة عملية الانتخابات المحلية الرابعة التي تجري منذ قيام السلطة الوطنية الفلسطينية.

وقالت الهيئة إنها تابعت العملية الانتخابية منذ الإعلان عن موعد إجراء المرحلة الأولى، وراقبت عمليات التسجيل و الترشح للانتخاب والدعاية الانتخابية، وآخرها الاقتراع والفرز وإعلان النتائج، إضافة إلى قيامها بعدد من الزيارات التفقدية للجان المحلية للانتخابات في المحافظات، ونشر العديد من النشرات التوعوية ودعوة الناخبين للتواصل مع الهيئة بشأن أية ملاحظات وانتهاكات في أي مرحلة من مراحل العملية الانتخابية، وتابعت العديد من القضايا والشكاوى المتعلقة بالعملية الانتخابية والحقوق والحريات المرتبطة بها.

وقالت الهيئة انه رغم تسجيلها بعض الملاحظات التي ستظهرها في تقرير مفصل سيصدر لاحقا، إلا أنها ترى أن ما تم من إجراءات، وصولا إلى تمكين المواطن من ممارسة حقه في الاقتراع واختيار ممثليه في مجالس الهيئات المحلية يوم أمس، تم بهدوء دون أن تسجل أثناء رقابتها لبيئة يوم الاقتراع، أية ملاحظات قد تؤثر على اختيار الناخب.