مساحة إعلانية
وزير جيش الاحتلال بيني غانتس

بلينكن يجدد لغانتس التزام واشنطن بأمن إسرائيل

بيت لحم/PNN/استقبل وزير الدفاع الإسرائيلي بيني غانتس وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن، وبحثا حزمة من الملفات في مقدمتها الشراكة الثنائية وأمن إسرائيل والقضية الفلسطينية.

وقال غانتس: “زيارتكم خلال هذه الأوقات الصعبة تظهر الرابط الكبير بين بلدينا، والذي لا يقتصر على التصريحات فحسب، بل بالأفعال الواقعية أيضا.. هذه فرصة أخرى لي لأقول شكرا لك على عملية التجديد التي اكتملت في الولايات المتحدة.. أعتقد أنها مهمة للغاية”.

من جهته، أشار بلينكن إلى أنه “جزء من سبب وجودي هنا هو إعادة تأكيد التزامنا المطلق بهذه الشراكة، بهذا التحالف وخاصة بأمن إسرائيل”.

وأضاف: “لقد لاحظت تجديد القبة الحديدية، وكما قال الرئيس الأمريكي جو بايدن: إنه سيتأكد من حدوث ذلك، وكما تعلم فقد وقع قرار بقيمة مليار دولار لدعم القبة الحديدية قبل أسبوعين فقط”.

وتابع: “تعاوننا وتنسيقنا عبر العديد من التحديات الرئيسية التي نواجهها جيد كما كان دائما”.

وبشأن القضية الفلسطينية، قال الوزير الأمريكي: “اسمحوا لي فقط أن أشيد بالعمل الذي كنت تقوم به لإحداث تغيير ملموس في حياة الفلسطينيين، ومنحهم فرصة أكبر، وأمل أكبر”.

وأوضح: “ما زلنا نعتقد في نهاية المطاف أنه يجب أن يؤدي إلى حل الدولتين، ولكن في غضون ذلك، فإن العمل الذي تقوم به مع السلطة الفلسطينية يخلق تحسينات عملية في حياتهم بما في ذلك الإعلان مؤخرا عن 20 ألف تصريح عمل للفلسطينيين أمر حيوي ونأمل أن متواصل”.