مساحة إعلانية

الاحتلال يطلق سراح الشقيق الثاني لمنفذ عملية بئر السبع

بيت لحم/PNN- أطلقت قوات الاحتلال الإسرائيلي سراح الشقيق الثاني لمنفذ عملية الطعن والدهس في بئر السبع محمد غالب أبو القيعان (34 عاما) من بلدة حورة بالنقب، بعد أيام من إطلاق شقيقه الأول.

وذكر موقع “عرب 48” أنه تم إطلاق سراح الشاب بعدما أنهى جهاز الأمن العام (الشاباك) التحقيق معه، عقب ادعاء أمن الاحتلال وجود شبهات حوله وشقيقه الآخر، بشأن تقديم المساعدة في عملية بئر السبع التي قتل فيها 4 أشخاص.

وجاء ذلك عقب إفراج الاحتلال عن شقيقه الأول يوم الجمعة الماضي، بعد أن اتضح أثناء استجوابه في الشاباك أنه لم يكن يعلم بنية شقيقه وأنه ليس شريكاً في العملية.

وادعت أجهزة الاحتلال في حينه أن الشقيقين “كانا على معرفة بنية شقيقهما تنفيذ عملية، وأنهما شاهداه يغادر المنزل في طريقه لتنفيذ العملية وبحوزته سكين”.

كما وجهت شبهات للشابين بـ”تزويد شقيقهما بسكين طعن بها ثلاثة إسرائيليين، بعد أن دهس آخر، وكلاهما مشتبه بالانضمام لتنظيم إرهابي”.

وأسفرت العملية التي نُفّذت قبل أسبوع عن مقتل 4 مستوطنين.