أخبار عاجلة
مساحة إعلانية
مساحة إعلانية

مقتل 14 شخصا على الأقل بينهم أطفال جراء أمطار غزيرة في البرازيل

البرازيل/PNN-تسببت أمطار غزيرة بحدوث فيضانات وانزلاقات أرضية في ولاية ريو دي جانيرو البرازيلية، أسفرت عن مقتل 14 شخصا على الأقل، بينهم 8 أطفال، وفقدان 5 آخرين.

وقال السلطات البرازيلية “إن العواصف ضربت مساحات شاسعة من الساحل الأطلسي للولاية الجنوبية الشرقية، وتسببت بانزلاقات أرضية عدة أحدها في مدينة باراتي السياحية، ما أسفر عن مقتل امرأة و6 من أطفالها”.

وقال الرئيس البرازيلي جايير بولسونارو على صفحته الرسمية على “فيسبوك”، إن الحكومة الفيدرالية أرسلت طائرات عسكرية للمساعدة في عمليات الإنقاذ في الولاية، التي يبلغ عدد سكانها 17.5 مليون شخص.

وبحسب الأرصاد الجوية، من المتوقع هطول مزيد من الأمطار في الأيام المقبلة في المنطقة.

وتأتي العواصف بعد 6 أسابيع على مصرع 233 شخصا، في فيضانات وانزلاقات أرضية في مدينة بتروبوليس بولاية ريو دي جانيرو أيضا.

وهذه المرة، تشمل المناطق الأكثر تضررا منتجع باراتي الذي يشتهر بشوارعه الجذابة ومنازله الملونة.

وتعرضت البرازيل لسلسلة عواصف فتاكة في الأشهر الأخيرة، يقول الخبراء إنها تفاقمت بسبب تغير المناخ.