مساحة إعلانية

اشتية يبحث مع وينسلاند آخر التطورات وتأثير الأحداث الجارية في العالم على فلسطين

رام الله/PNN/بحث رئيس الوزراء محمد اشتية مع المنسق الخاص للأمم المتحدة لعملية السلام في الشرق الأوسط تور وينسلاند، آخر التطورات السياسية ومستجدات الأوضاع، وتأثير الأحداث الجارية في العالم على فلسطين.

وشدد رئيس الوزراء، خلال الاجتماع الذي عقد اليوم الثلاثاء في مكتبه بمدينة رام الله، على أن المجتمع الدولي يجب أن يتوقف عن استخدام المعايير المزدوجة في تطبيق القانون الدولي عندما يتعلق الأمر بفلسطين وقضيتها.

كما بحث اشتية مع وينسلاند المواضيع التي سيتم طرحها خلال اجتماع المانحين القادم، وأهمها أجندة الإصلاح الشاملة التي ستعمل عليها الحكومة، مشيرا إلى أن الإصلاحات لن تكون كافية دون أن تفرج إسرائيل عن الأموال المحتجزة ووقف الاقتطاعات الجائرة، وإعادة الدعم الدولي لفلسطين.