مساحة إعلانية

أبو مويس يبحث مع وزيرة التعليم العالي السويسرية تعزيز التعاون

رام الله/PNN/بحث وزير التعليم العالي والبحث العلمي محمود أبو مويس، في مقر الوزارة، اليوم الخميس، مع وزيرة التعليم العالي والبحث العلمي السويسرية مارتينا هيراياما تعزيز التعاون في المجالات الأكاديمية والبحثية، والتبادل الأكاديمي والبحثي بما يشمل تبادل الأساتذة والطلبة والباحثين، ودعم وتعزيز التعليم التقني.

وتحدّث أبو مويس حول استراتيجية وأولويات التي تتضمن العمل على تعزيز التحوّل الرقمي في التعليم وريادة الأعمال، بما يسهم في تعزيز فرص التوظيف للشباب، لافتاً إلى الحرص الذي توليه الوزارة لدعم البحث العلمي وتجويد المخرجات البحثية، وتعزيز التعاون والشركات على الصعيد الدولي، ومواءمة مخرجات التعليم العالي مع احتياجات سوق العمل، من خلال دعم التعليم والتدريب التقني، وتعزيز البرامج التكاملية التي تجمع بين التعليم النظري والتدريب في سوق العمل خلال فترة الدراسة.

كما أطلع أبو مويس الوزيرة على التحديات التي تواجه قطاع التعليم العالي الفلسطيني، وعلى “رأسها الاحتلال الذي يقيد وصولنا إلى العالم”، متطرقاً للقيود التي يفرضها الاحتلال على حرية الحركة للأكاديميين والطلبة الفلسطينيين، وعلى قدوم الأكاديميين والطلبة من الخارج إلى مؤسسات التعليم العالي الفلسطينية، وما أصدره مؤخرا من قرار حول تحديد عدد الطلبة والأكاديميين القادمين لفلسطين.

وشدد على اهتمام الوزارة بتوفير التعليم النوعي للطلبة بالرغم من كل التحديات الماثلة.

من جانبها، عبّرت هيراياما عن الاهتمام والحرص على تعزيز التعاون لتطوير هذا القطاع الحيوي، مُطلعة الوزير على التجربة السويسرية بمجال التعليم العالي والبحث العلمي.

وأكدت استمرار التنسيق بين الجانبين، لافتةً إلى التعاون البحثي بين الجامعات السويسرية ونظيراتها الفلسطينية، وتوفير مجموعة من المنح للباحثين الفلسطينيين، مشيرةً إلى الاهتمامات المشتركة التي تجمع بين الجانبين الفلسطيني والسويسري خاصةً على صعيد البحث العلمي.