مساحة إعلانية
مساحة إعلانية

إليك هذا البروتين لتقوية عضلاتك مع تقدمك في العمر

بيت لحم/PNN– إذا كنت ترغب في الحفاظ على صحتك ولياقتك مع تقدمك في السن، فقد تحتاج إلى اتباع نظام غذائي يحافظ على قوة العظام والعضلات. وبشكل عام، ينصح خبراء التغذية بالتركيز على تناول الكثير من البروتين في الوجبات.

غير أن دراسة علمية حديثة اكتشفت أن هناك نوعاً واحداً من البروتين أفضل من غيره عندما يتعلق الأمر بالحفاظ على قوة العضلات مع التقدم في العمر.

وألقت الدراسة التي نُشرت في دورية Cachexia وSarcopenia وMuscle نظرة على بيانات أكثر من 85000 امرأة تجاوزن الستين عاماً، حيث لاحظت أن بينهن من يواجهن “خطر ضعف القوة”. وارتبطت النتائج على ما يبدو بالبروتين.

نظام غذائي نباتي

فعلى الرغم من أن اللحوم كانت الطريقة الأساسية التي يحصل بها المشاركون في الدراسة على البروتين، توصل الباحثون إلى أن تناول البروتين النباتي – على عكس البروتين الحيواني أو منتجات الألبان – كان له نتائج أفضل عندما يتعلق الأمر بتقليل مخاطر الضعف.

وفي هذا السياق قالت اختصاصية التغذية تريستا بيست إنه “بين عامة الناس، غالباً ما يتم انتقاد الأنظمة الغذائية التي تفتقر إلى البروتين الحيواني، على الرغم من أنه لا أساس لصحة تلك الانتقادات، خاصة إذا علمنا أن النظام الغذائي النباتي سيكون له نتائج صحية أفضل من النظام الغذائي القائم على الحيوانات في المقام الأول”.

الأحماض الأمينية

كما أشارت بيست إلى أنه من المنطقي أن يؤدي اتباع نظام غذائي نباتي غني بالبروتينات النباتية إلى نتائج إيجابية في تقوية العضلات والعظام، موضحة أن الاختلاف الأساسي في البروتينات الحيوانية والنباتية هو الأحماض الأمينية التي يحتويها معظمها.

ووفق مكتبة MedlinePlus الوطنية الأميركية للطب، عندما يتم هضم البروتينات أو تكسيرها، فإن الأحماض الأمينية تبقى بالجسم، الذي يستخدمها لإصلاح أنسجة الجسم، بما يشمل أنسجة العضلات وهي بالمناسبة من بين الأنواع الأربعة الرئيسية للأنسجة في جسم الإنسان.

بروتين نباتي كامل

و أضافت بيست أن “البروتين يتكون من 20 حمضاً أمينياً، 9 منها يجب أن يتم تناولها من خلال مصادر خارجية لأن الجسم لا يستطيع صنعها بمفرده”.

وأوضحت أن “البروتينات الحيوانية تحتوي على جميع الأحماض الأمينية الأساسية التسعة بينما لا تحتوي معظم البروتينات النباتية إلا على القليل منها. لكن يمكن الاستفادة من بعض التوليفات المتعمدة من الأطعمة النباتية التي يمكن أن تصنع بروتيناً كاملاً، أي بروتين يحتوي على جميع الأحماض الأمينية الأساسية التسعة”.

كما نصحت بأنه “على سبيل المثال، يمكن الجمع بين الحمص والفاصوليا والأرز لإنتاج بروتين نباتي كامل”.