مساحة إعلانية
مساحة إعلانية
رئيس الوزراء د. محمد اشتية

اشتية يدين جريمة نابلس: الاحتلال يواصل سياسة “القتل لأجل القتل”

رام الله/PNN-  أدان رئيس الوزراء محمد اشتية، الجريمة التي ارتكبتها قوات الاحتلال الإسرائيلي في مدينة نابلس، وأسفرت عن استشهاد محمد حسن عساف (34 عاما)، أمين سر حركة “فتح” في قرية كفر لاقف، المستشار القانوني في هيئة مكافحة الجدار والاستيطان.

وقال رئيس الوزراء: يواصل جنود الاحتلال جرائم القتل لأجل القتل، برخصة ممنوحة من رئيس وزراء دولة الاحتلال نفتالي بينيت، دون أدنى التفاته للقوانين والأعراف الدولية.

وأضاف: كما كل الشهداء من الشيوخ والشباب والأطفال والنساء الذين قضوا برصاص تلك الرخصة المفتوحة على شهوة القتل قضى الشهيد عساف، الأب لثلاثة أطفال، برصاصة في الصدر خلال تواجده في مدينة نابلس صباح اليوم.

وادان اشتية الجريمة وحمل سلطات الاحتلال المسؤولية الكاملة عن الجرائم اليومية المرتكبة بحق أبناء شعبنا، وتقدم من والدي الشهيد وعائلته وأهالي قريته بأحر العزاء وصادق مشاعر المواساة، سائلا المولى عز وجل أن يتغمده بواسع رحمته ويسكنه فسيح جناته.