مساحة إعلانية
مساحة إعلانية

مانشستر سيتي في ورطة قبل مواجهة ليفربول وريال مدريد

بيت لحم/PNN- اعترف بيب غوارديولا المدير الفني لمانشستر سيتي بأن فريقه قد يكون ”في ورطة كبيرة“ بعد إصابة الثنائي كيفين دي بروين وكايل ووكر أمام أتلتيكو مدريد، وخروجهما من الملعب في الشوط الثاني خلال التعادل السلبي في مدريد.

كما هو متوقع، كانت مواجهة جسدية هائلة في استاد واندا متروبوليتانو ضد فريق المدير الفني الأرجنتيني دييغو سيميوني الذي يعتمد على الدفاع الصلب.

وكافح سيتي بشدة ليتعادل دون أهداف ويتأهل إلى قبل نهائي دوري أبطال أوروبا بعد فوزه 1-صفر في مباراة الذهاب على استاد الاتحاد.

لكن غوارديولا يعاني من تكلفة هذا التأهل بعد إصابة دي بروين وووكر وخروجهما من الملعب في غضون ثماني دقائق في الشوط الثاني.

وقال المدير الفني الإسباني لمحطة BT Sport التلفزيونية ”نحن في ورطة كبيرة، لذلك لا يمكننا أن ننسى أننا لعبنا قبل ثلاثة أيام ثم سافرنا. لدينا الكثير من الإصابات الآن ولا أعرف ما الذي سيحدث في الأسابيع المقبلة. لكن سنحتفل اليوم لأنها المرة الثالثة في تاريخ مانشستر سيتي التي نخوض فيها قبل نهائي دوري أبطال أوروبا.

”لا يمكننا اللعب طوال الوقت وإحراز أربعة أو خمسة أهداف، نحن بشر لقد جئنا من مباراة صعبة ضد ليفربول يوم الأحد الماضي في الدوري الإنجليزي“.

وتأهل سيتي لمواجهة ريال مدريد بطل أوروبا 13 مرة والذي أخرج تشيلسي حامل اللقب، وذلك في الـ26 من أبريل/نيسان الحالي في استاد الاتحاد.

وأضاف غوارديولا ”ريال مدريد ملك دوري الأبطال، وأنا أتطلع لمواجهته. صعدنا للدور قبل النهائي للمرة الثالثة في تاريخنا والثانية على التوالي، لكن إذا لعبنا كما فعلنا في الشوط الثاني ضد أتلتيكو، فلن تكون لدينا فرصة أمام ريال مدريد“.

وبدا أن دي بروين ،الذي عانى الكثير من الإصابات في الماضي، يعاني مشكلة عضلية، وقد غادر الملعب وتم استبداله ويأمل سيتي أن تكون مشكلة بسيطة فقط.

وسقط ووكر بقوة على كاحله وحاول اللعب مرة أخرى، لكن سرعان ما اتضح أنه غير قادر على الاستمرار.

وسيخوض سيتي 12 مباراة على مدى الأسابيع الستة المقبلة ويطمح للفوز بكأس الاتحاد الإنجليزي ودوري أبطال أوروبا والدوري الممتاز.

يبدو من غير المرجح أن يكون دي بروين ووكر لائقين في الوقت المناسب لمواجهة ليفربول يوم السبت المقبل في قبل نهائي كأس الاتحاد الإنجليزي؛ ما قد يمنح ميزة لفريق الألماني يورغن كلوب، الذين أراح الكثير من لاعبيه في مباراة الإياب مع بنفيكا مساء الأربعاء والتي حسمها بالتأهل لمواجهة فياريال في قبل نهائي دوري أبطال أوروبا.

سيكون مشجعو السيتي في أمس الحاجة إلى الأخبار التي تفيد بأن كلا اللاعبين لا يعوقهما سوى مشاكل قصيرة المدى ويمكنهما المساهمة خلال الأسابيع المقبلة خاصة مع اقتراب مواجهة ريال مدريد في قبل نهائي دوري الأبطال.