مساحة إعلانية

محدث| 622 مستوطنًا اقتحموا الأقصى والمعتكفون يعيدون فتح أبواب المصلى القبلي

القدس/PNN-اقتحم 622 مستوطنًا المسجد الأقصى، اليوم الثلاثاء، وسط حماية من قوات الاحتلال، وذلك لليوم الثالث على التوالي بحجة أداء صلوات تلمودية بمناسبة “عيد الفصح اليهودي”.

وانسحبت قوات الاحتلال قبل قليل من محيط المصلى القبلي بالأقصى وأعاد المعتكفون فتح أبوابه.

وكانت قوات الاحتلال قد اقتحمت المسجد الأقصى نحو الساعة السابعة صباحًا لتأمين اقتحام المستوطنين للمسجد عبر مجموعات متتالية.

وحاولت قوات الاحتلال إفراغ الأقصى من المرابطين من خلال محاصرة المرابطات في صحن قبة الصخرة لتأمين مسار الاقتحام للمستوطنين، إلى جانب محاصرة الشبان في المصلى القبلي وإطلاق قنابل الغاز نحوه.

كما اعتقلت القوات ثلاثة شبان من المسجد الأقصى.

واقتحم المستوطنون المسجد عبر مجموعات متتالية، وسط تكبيرات من المرابطات ومحاولة المرابطين المحاصرين داخل المصلي القبلي إرباك المستوطنين وقوات الاحتلال من خلال الطرق على الأبواب.

وكانت قوات الاحتلال قد ضيقت على المصلين بهدف منعهم من الوصول للمسجد الأقصى لأداء صلاة الفجر، واعتدت على بعضهم قرب المقبرة اليوسفية.