مساحة إعلانية
مساحة إعلانية

فدا”: تحديد الاحتلال لعدد المصلين في كنيسة القيامة مدان ومرفوض كما الاعتداء على الأقصى

رام الله/PNN-ندد الاتحاد الديمقراطي الفلسطيني (فدا) بقرار سلطات الاحتلال الإسرائيلي تحديد عدد المصلين في كنيسة القيامة بالقدس الشرقية المحتلة في سبت النور.

وقال “فدا” في بيان له، اليوم الجمعة، إن “هذا اعتداء مدان ومرفوض تماما كما الاعتداءات الإسرائيلية على المسجد الأقصى والمصلين فيه”.

وأضاف أن هذا الاعتداء الذي طال الأخوة المسيحيين ومكانا دينيا مسيحيا، يكشف النوايا الخبيثة للاحتلال، وأنه لا يفرق بين فلسطيني وآخر.

ولفت إلى أن هذه الاعتداءات  تخدم مخططا إسرائيليا واحدا هو تقييد الحرية الدينية للفلسطينيين، مسيحيين ومسلمين، في القدس الشرقية المحتلة، وتكريس سيطرة الاحتلال الإسرائيلي على المدينة المقدسة وتهويدها بكل مبانيها وأماكنها الدينية والتاريخية والتراثية، وتهجير أصحابها الأصليين عنها وهو ما يعني الضرب بكل المواقف والقرارات الدولية التي تعتبر الشطر الشرقي للقدس مدينة محتلة، وتدعو إلى الحفاظ على الوضع التاريخي القائم فيها.