مساحة إعلانية
مساحة إعلانية
صورة أرشيفية

هيئة الأسرى: تدهور الحالة الصحية للأسير الجريح نور الدين جربوع ونقله إلى مستشفى “كبلان”

رام الله/PNN-أفادت هيئة شؤون الأسرى والمحررين بأن إدارة مصلحة سجون الاحتلال نقلت الأسير نور الدين جربوع (27 عاما) من مخيم جنين، من معتقل “الرملة” الى مستشفى “كبلان” إثر تدهور جديد طرأ على وضعه الصحي.

وأضافت الهيئة، في بيان لها، اليوم الثلاثاء، “وفقاً لآخر المستجدات فإن الأسير جربوع عانى من ارتفاع مفاجئ في الحرارة ومشاكل في الأمعاء، وإثر ذلك جرى نقله وهو الآن منوم تحت أجهزة التنفس الاصطناعي”.

ولفتت الهيئة إلى أن الأسير جربوع يتعرض لسياسة الإهمال الطبي المتعمد والقتل البطيء، “فعلى الرغم من خطورة وضعه الصحي وضرورة بقائه تحت المراقبة، إلا أنه تبين أن إدارة السجون كانت قد نقلته من المستشفى إلى عيادة الرملة”.

وحمل رئيس الهيئة قدري أبو بكر، الاحتلال المسؤولية الكاملة عن حياة الأسير الجريح جربوع والذي اعتقل بعد إطلاق النار عليه في مخيم جنين وإصابته بعدة رصاصات، استقرت إحداها في العمود الفقري، ما تسبب في إصابته بشلل نصفي.