مساحة إعلانية
مساحة إعلانية

سلطات الاحتلال تنقل المعتقل عواودة للمستشفى لخطورة وضعه الصحي

رام الله/PNN/قررت محكمة الاحتلال الإسرائيلية، اليوم الثلاثاء، نقل الأسير المضرب عن الطعام خليل عواودة إلى مستشفى “ٱساف هروفيه”، لخطورة وضعه الصحي.

وأفاد المتحدث باسم هيئة شؤون الأسرى والمحررين حسن عبد ربه لـوفا، بأن محكمة الاحتلال عقدت جلسة بناء على طلب من محامية المعتقل عواودة، لمناقشة الحالة الصحية له، وقررت فيها نقله من مستشفى عيادة سجن الرملة إلى مستشفى “ٱساف هروفيه” لخطورة وضعه الصحي.

والمعتقل عواودة (40 عامًا) من الخليل، يواصل إضرابه عن الطعام لليوم الـ63 على التوالي، رفضا لاستمرار اعتقاله الإداري في سجون الاحتلال الإسرائيلي.

ويعاني عواودة من آلام في الرأس والمفاصل، وصداع وهزال وإنهاك شديد، وعدم انتظام في نبضات القلب، وتقيؤ بشكل مستمر، وانخفاض حاد في الوزن، حيث فقد من وزنه أكثر من 20 كغم.

وترفض سلطات الاحتلال الاستجابة لطلبه بإنهاء اعتقاله الإداري، أو التعاطي معه، في ظل تراجع وضعه الصحي بشكل ملحوظ.

والمعتقل عواودة أب لأربع طفلات، واعتقلته قوات الاحتلال بتاريخ 27/12/2021، وحولته للاعتقال الإداري دون أن توجه له أي اتهام، كما اعتقل سابقا في سجون الاحتلال عدة مرات.