مساحة إعلانية
مساحة إعلانية

بينيت : اسرائيل تواجه عدو لئيم ومصممة على مواجهته

بيت لحم / PNN / قال رئيس الوزراء الاسرائيلي  نفتالي بينيت، خلال مراسم التأبين الرسمية التي أقيمت إحياءً لذكرى ما يسمى قتلى معارك إسرائيل ان اسرائيل تخوض حربًا ضد عدو وصفه بالئيم يطمع في الموت على حد زعمه.

وقال بينيت ان اعداء اسرائيل لا يخفون رغبتهم بتدمير حياة الاسرائيلين بدلاً من بناء حياتهم ومستقبلهم، لكن ماذا حققوه وماذا حققناه نحن.

وقال بينيت ان العدو يعيش فقرًا مدقعًا وشعورًا بالمسكنة البائسة، بينما نحن بنينا هنا دولة مزدهرة، وقوية ومليئة بالتفاؤل. إن ردنا على أعدائنا هو حائط حديدي من القوة.

واكد بينيت إن العنف (والإرهاب )ليسا عبارة عن ظاهرة طبيعية أو قدر من عند الله يتعين على دولة (إسرائيل )أن تسلم به وانها ستضرب  ليس الذين يعتدون علينا مباشرةً فحسب، وإنما الجهة التي أرسلتهم أيضًا. واضاف :”لقد ولى عصر الحصانة التي كان يتمتع بها صناع (الإرهاب)”.

وقال لن يكون  مرتكبي  العملية  هو الوحيد الذي سيدفع الثمن، بل الجهة التي ترسله أيضًا، حتى إذا كانت بعيدة مسافة ألف كيلومتر عن هذا المكان.

واكد إن النظام الذي يمول ما اسماه الإرهاب والنظام الذي يزود (الإرهاب )بالسلاح، والنظام الذي يصدر الاوامر لن يستطيع التخفي فيما بعد، بجبنه المبتعد عن اسرائيل وانه بدأ فعلاً يدفع الثمن، الذي سيزيد تدريجيًا.

واكد ان اسرائيل مصممة على بلوغ المواجهة القادمة، إذا اضطرت لهذه المواجهة وستحقق المفاجآت في ضرب العدو ضربًا قاسيًا وقاطعًا مشددا على ان اسرائيل ستواصل التعاظم على نطاق يجعل أعداءها يدركون في نهاية المطاف ويومًا ما بأن حلمهم بإبادتنا لا طائل منه كما قال.

وحول موضوع الاسرى اكد بينيت ان اسرائيل لن تنسى هدار غولدين وأورون شاؤول وأفيرا منغيستو وهشام السيد وغيرهم من مفقودي اسرائيل سيعودون مشددا على الالتزام  بإعادتهم إلى بيوتهم.