مساحة إعلانية

فصائل المقاومة: دعوات اقتحام الأقصى تسعر نار حرب يتحمل الاحتلال مسؤوليتها

بيت لحم/PNN/اعتبرت فصائل المقاومة دعوات الاحتلال لاقتحام المسجد الأقصى المبارك بأنها “تسعر نار الحرب على الشعب الفلسطيني ومقدساته”، محملة الاحتلال الإسرائيلي كامل المسؤولية عن تداعياتها.

وقالت فصائل المقاومة في بيان لها، الأربعاء، إنها “لن تتراجع عن الدفاع عن أرضنا ومقدساتنا مهما بلغت التضحيات”.

وحذرت الاحتلال وقيادته المأزومة من الاعتداء على الأقصى والسماح لجماعات الإرهاب اليمينية المتطرفة من اقتحام الأقصى وتدنيسه بخرافاتهم وطقوسهم الكاذبة.

وشددت على أن “هذا العدوان الاجرامي على شعبنا ومقدساتنا يستوجب على الجميع التأهب لمعركة مفتوحة تزلزل أركان الكيان وتثبت حقنا الكامل في أرضنا وقدسنا”.

ودعت فصائل المقاومة لشد الرحال إلى الأقصى والرباط فيه، والتصدي لاقتحامات المستوطنين التي تحميها الحكومة الإسرائيلية وتهدف لتطبيق مخططات التقسيم الزماني والمكاني على أرض الواقع.