مساحة إعلانية
مساحة إعلانية

أبو عمرو يطلع القنصل البريطاني العام على آخر التطورات السياسية

رام الله/PNN- طالب رئيس دائرة العلاقات الدولية في منظمة التحرير الفلسطينية، نائب رئيس الوزراء زياد أبو عمرو الحكومة البريطانية والدول الأوروبية والمجتمع الدولي بشكل عام بتحمل مسؤولياتهم للحيلولة دون تفجر الأوضاع في الأراضي الفلسطينية، وبردع إسرائيل ووقف سياساتها العدوانية والاستيطانية وإنهاء احتلالها لدولة فلسطين.

جاء ذلك خلال لقائه في مكتبه بمدينة رام الله اليوم الإثنين، القنصل البريطاني العام في القدس ديان كورنر.

وأطلع أبو عمرو، كورنر على آخر التطورات السياسية والاقتصادية، خاصة فيما يتعلق بعمليات القتل بدم بارد للمواطنين الفلسطينيين، واقتحام المستوطنين وقوات الاحتلال المتكرر للمسجد الأقصى بمدينة القدس المحتلة والاعتداء على المصلين وخرق الوضع التاريخي القائم فيه، ونية الحكومة الإسرائيلية بناء 4 آلاف وحدة استيطانية وهدم القرى وتهجير العائلات الفلسطينية من بيوتها في مسافر يطا، الأمر الذي تترتب عليه تداعيات خطيرة قد تعصف بالوضع القائم.

واستعرض أبو عمرو الأزمة المالية التي تمر بها دولة فلسطين نتيجة وقف المساعدات والمنح المقدمة لدولة فلسطين، والاقتطاعات المستمرة التي تقوم بها الحكومة الإسرائيلية من أموال المقاصة الفلسطينية.