أخبار عاجلة
مساحة إعلانية
مساحة إعلانية
أرشيفية

محدث- الاحتلال يهدم منشآت في مناطق متفرقة بالقدس المحتلة

القدس/PNN-أجبرت سلطات الاحتلال الإسرائيلي، مقدسيا على هدم منزله في سلوان بالقدس المحتلة.

وأفادت مصادر محلية، بأن قوات الاحتلال أجبرت المقدسي نافز زيتون على هدم منزله، بحجة البناء دون ترخيص، وفرضت بحقه غرامة مالية بقيمة 30 ألف شيقل.

وقال المقدسي زيتون للوكالة الرسمية، إن منزله شيد منذ سبع سنوات، ويأوي حوالي عشرة أفراد من بينهم ستة أطفال.

إلى ذلك، هدمت قوات الاحتلال، اليوم الأربعاء، منشأة تجارية في بلدة جبل المكبر جنوب شرق القدس المحتلة، فيما تحاصرًا منزلًا في حي الأشقرية شمالًا.

وأفادت مصادر محلية بأن قوات الاحتلال اقتحمت بلدة جبل المكبر وهدمت مكتبا تجاريا يعود للمواطن علي حيدر القنبر.

وفي السياق، أجبر الاحتلال عائلة السلايمة على هدم منزلها في حي الأشقرية في بيت حنينا بالقدس المحتلة، بحجة البناء دون ترخيص.

وحاصرت القوات المنزل في وقت قليل سابق من صباح اليوم تمهيدًا لهدمه.

وأفاد عطوان السلايمة بأن طواقم من شرطة وبلدية الاحتلال اقتحمت حي الأشقرية، صباح اليوم، وحاصرت منزل نجله زكريا الذي يسكنه مع زوجته وأبنائه (8 أفراد).

وأضاف أن هذا المنزل مبني منذ أكثر من عشرين عامًا وسكنته العائلة عام 2011، ثم قام الاحتلال بهدم نصفه قبل عشر سنين، وتُريد البلدية استكمال هدم المتبقي منه، علمًا أن مساحته الكاملة هي 200 متر مربع.

وأجبر الاحتلال المواطن محمد مصطفى على هدم منزله في بلدة العيسوية شمال شرق مدينة القدس، علمًا أنه كان يجهزها ليتزوج بها.

وكانت قوات الاحتلال قد هدمت أمس الثلاثاء، بناية سكنية في سلوان جنوب المسجد الأقصى وشردت نحو 40 فردا من عائلة الرجبي يقطنون فيها.