مساحة إعلانية

محدث : 13 مصابًا وإصابة خطيرة لجندي إسرائيلي.. الاحتلال ينسحب من جنين بعد اعتقال أحد المطاردين

جنين /PNN- انسحبت قوات الاحتلال الإسرائيلي من مخيم جنين، عند نحو الساعة (12:15) بتوقيت القدس المحتلة قبيل ظهر اليوم الجمعة، بعد عملية عسكرية استمرت نحو 6 ساعات.

وذكرت مصادر صحفية في جنين، بأن قوات الاحتلال انسحبت بعد اعتقال المطلوب محمود الدبعي بعد حصاره داخل المنزل.

فيما ادعى مراسل قناة 13 العبرية، أن المطلوب الدبعي نقل بطائرة مروحية مشيرا بأن الدبعي تبدو عليه اثر اصابة

واشارت صحيفة يديعوت أحرونوت عبر صفحتها على تويتر، بأن جنديًا من وحدة يمام أصيب بجروح خطيرة خلال العملية العسكرية.

وقالت  وزارة الصحة، ان 13 إصابة وصلت إلى مستشفيات جنين بينها إصابة حرجة في البطن وأخرى في الصدر، و 5 إصابات متوسطة، و6 طفيفة.

ويتخلل الاجتياح المتواصل حصار قوات الاحتلال لمنزل المطارد محمود الدبعي الذي قامت قوات الاحتلال بقصفه بصواريخ مضادة للدبابات مما ادى لاشتعال النيران فيه حيث فيما قام شقيق المطارد محمود بتسليم نفسه.

واشتعلت النيران في المنزل الذي يحاصره قوات الاحتلال في جنين بعدما أطلقت عليه صواريخ مضادة”.

واقتحم جيش الاحتلال مخيم جنين بقوات خاصة وجرافات كما فام باستدعاء المزيد من القوات وسط اشتباكات مسلحة وتصدي المواطنين لجيش الاحتلال.

وفال الناطق العسكري باسم كتيبة جنين أبو معاذ ان المقاومة الفلسطينية نحمل الاحتلال المسؤولية الكاملة عن حياة المجاهد البطل محمود الدبعي، ونعده أنه سيدفع ثمن جريمته بحق أبطال ومجاهدي شعبنا

من جهته قال اللواء اكرم الرجوب محافظ جنين: الاحتلال يريد طمس الحقائق والتغطية على فشله السياسي.

واضاف الرجوب انه  لابد من وحدة وطنية فلسطينية بعيدا عن أي مصالح حزبية لان الاحتلال الاسرائيلي يستهدف المل الفلسطيني .

وسدد محافظ جنين على ضرورة قيام القوى السياسية بتوحيد صفوفها في مواجهة الاحتلال.

بدوره  قال الناطق باسم الحكومة إبراهيم ملحم ان الاحتلال  يُواصل ترويع المواطنين في مخيم جنين في إصرار على ممارسة سياسات القتل والتدمير والاضطهاد ضد أبناء شعبنا دون أدنى التفاتة للإدانات الدولية المتواترة، ما يستدعي تفعيل القوانين الدولية بفرض عقوبات على إسرائيل وعدم السماح للجناة الإفلات من العقاب، والعمل على توفير الحماية الدولية لشعبنا من إرهاب الدولة المنظم”.