مساحة إعلانية
مساحة إعلانية

الاحتلال اعتدى على مشيعي الشهيد الشريف بالقدس واصاب واعتقل العديد منهم

القدس المحتلة /PNN / اعتدت قوات الاحتلال الإسرائيلي، مساء اليوم الإثنين، على مشيعي الشهيد وليد الشريف في القدس المحتلة، ما أدى لإصابة 71 منهم على الأقل.

وأفادت مصادر محلية بأن قوات الاحتلال هاجمت المشاركين وأطلقت صوبهم قنابل الصوت والغاز المسيل للدموع والمياه العادمة، كما اقتحمت مقبرة المجاهدين واعتدت على المتواجدين فيها، فيما أفادت جمعية الهلال الأحمر الفلسطيني بأن طواقمها تعاملت مع 71 إصابة على الأقل جراء اعتداء الاحتلال على المشيعين، نقلت 13 منها إلى المستشفى، ضمنها إصابتان بالعين، واعتقلت 16 شابا.

وبينت جمعية الهلال الأحمر أن الإصابات تنوعت ما بين الرصاص المعدني المغلف بالمطاط، والاعتداء بالضرب وقنابل الصوت، والاختناق بالغاز المسيل للدموع.

وكانت جماهير غفيرة من أبناء شعبنا في القدس المحتلة شيعت، مساء اليوم، جثمان الشهيد وليد الشريف من المسجد الأقصى المبارك.

وأفادت المصادر بأن موكب التشييع انطلق من مستشفى المقاصد في بلدة الطور شرق القدس المحتلة باتجاه المسجد الأقصى، قبل مواراته الثرى في مقبرة المجاهدين.

وسلمت سلطات الاحتلال في وقت سابق من مساء اليوم جثمان الشهيد الشريف إلى ذويه بمركز شرطتها في حي الشيخ جراح.

واستشهد الشاب الشريف (23 عاما) من بيت حنينا، السبت الماضي، متأثرا بإصابته داخل المسجد الأقصى في الجمعة الثالثة من رمضان.