مساحة إعلانية
مساحة إعلانية

محامية: الأسير عواوده حضر محكمة الاحتلال على كرسي متحرك

القدس/PNN/أفادت محامية الأسير خليل عواوده، اليوم الاثنين، بأنه جرى نقل الأسير عواوده المضرب عن الطعام منذ 82 يوما على التوالي بسيارة إسعاف وإدخاله إلى قاعة محكمة الاحتلال الإسرائيلي في القدس المحتلة، بواسطة كرسي متحرك.

وقالت المحامية، في تصريح الصحفي: إن “عقدت اليوم جلسة بشأن قضية المعتقل خليل عواوده  المضرب عن الطعام في المحكمة العليا بالقدس للنظر في الالتماس الخاص بقضيته”.

وأضافت أن الأسير كان هزيلاً منكمش لا يقوى على رفع يديه وتحريكهما ولا يرى من بعيد، اقتربت منه على مسافة نصف متر وميزني من صوتي، فالرؤية ضعيفة جداً.

ونظرًا لخطورة وضعه الصحيّ، قرّرت المحكمة نقله فوراً إلى مستشفى “أساف هروفيه” بالداخل المحتل، لتقديم تقرير مفصل حول وضعه الصحيّ مع إبقائه هناك للمراقبة وتقديم ملابس جديدة له، ومساعدته على الاستحمام ، لأنه لا يقوى على الوقوف والتحرك وهو بحاجه لمساعدة.

 كما وتقرر عقد جلسه إضافية يوم ٢٥-٥-2022 في المحكمة العليا، وفق المحامية.

وكانت قوات الاحتلال قد اعتقلت الأسير خليل عواودة بتاريخ 27/12/2021م، ووجهت بداية اعتقاله تهمة التحريض على الفيس بوك إلا أنها حولته للاعتقال الإداري التعسفي بدون أن توجه له أي اتهام.

وشرع عواوده وهو اب لأربع طفلات في إضراب مفتوح عن الطعام بتاريخ 03/03/2022م رفضًا لاستمرار اعتقاله الإداري مطالبًا بإلغاء القرار الإداري بحقه والإفراج عنه.

وأصدرت ما يسمى محكمة عوفر الصهيونية بتاريخ 10/04/2022م حكمًا بحقه بالسجن لمدة 3 شهور مع وقف التنفيذ لمدة ثلاث سنوات على تهمة التحريض على الفيس بوك.