مساحة إعلانية
مساحة إعلانية

لجنة متابعة مبادرة الهيئة المستقلة تؤكد على أنهاء الازمة في المدارس الحكومية

رام الله/PNN/اكدت لجنة متابعة مبادرة الهيئة المستقلة والمؤسسات الاهلية والتربوية والشخصيات الاكاديمية ومجلس اولياء الامور على أنهاء الازمة في المدارس الحكومية

كما باركت لجنة متابعة مبادرة الهيئة المستقلة والمؤسسات الاهلية والتربوية والشخصيات الاكاديمية ومجلس اولياء الامور لجميع الاطراف من خلال بيان على انتهاء الازمة التي مرت بها العملية التربوية  على مدار شهرين ونيف باعلان  المعلمين العودة الى التدريس واعلان وزارة التربية انتظام الدوام في المدارس بما يمكن من انهاء العام الدراسي بشكل عادي، والاعداد لعقد  امتحان الثانوية العامة،

وثمنت لجنة متابعة مبادرة الهيئة المستقلة والمؤسسات الاهلية والتربوية والشخصيات الاكاديمية ومجلس اولياء الامور لروح المسؤولية العالية التي تحلت بها كل اطراف الازمة خصوصا جمهور المعلمين الذين عززوا ذات الفكرة بانهم الاحرص على مصالح الطلبة ومستقبلهم .

وتوجهت اللجنة بالشكر لكل من تعاون وساهم في بلورة هذه المبادرة وترجمتها الى واقع عملي يشق طريقا  لتعزيز الثقة بين جميع الاطراف وخصوصا رئيس الوزراء ووزارة التربية والتعليم واتحاد المعلمين وجموع المعلمين والمعلمات الذين ابدوا حرصا كبيرا على انهاء الازمة والحفاظ على العملية التربوية.  بالاضافة الى جميع القوى الوطنية والاسلامية التي كان لدعمها واسنادها الاثر البالغ في دعم المبادرة، ووسائل الاعلام المحلية المرئية والمسموعة التى كان لتعاونها اثر كبير في ايصال المبادرة لاوسع قطاع من المعنيين ومن ابناء شعبنا .

واكدت على انتظام العملية التربوية وضرورة تعزيزها واستمرارها  واعادة الحسومات للمعلمين مع راتب شهر ايار خلال الايام القادمة

ودعت الى استكمال الاجراءات التي من شانها دفع المبادرة الى الامام وتذليل العقبات  لتنفيذ جميع ما ورد في المبادرة وبكل أمانة ومسؤولية  بالتعاون مع كل الاطراف المعنية كما جاء في المبادرة ، وتجنبا لاية ارتدادات عن السير قدما بعيدا عن كل ما من شانه  – لا قدر الله -ان يعيد العجلة الى الوراء والى دوامة تعطيل العملية التربوية بما يلحق الضرر بمعلمينا وطلابنا ومجتمعنا كله
وفيما يلي نص البيان

بيان صادر عن لجنة متابعة مبادرة الهيئة المستقلة والمؤسسات الاهلية والتربوية والشخصيات الاكاديمية ومجلس اولياء الامور لإنهاء الازمة في المدارس الحكومية
طلبتنا الاعزاء ، معلمينا ومعلماتنا رسل العلم والتربية ، أبناء شعبنا الكرام :
ونحن نبارك لكم جميعا انتهاء الازمة التي مرت بها العملية التربوية  على مدار شهرين ونيف باعلان  المعلمين العودة الى التدريس واعلان وزارة التربية انتظام الدوام في المدارس بما يمكن من انهاء العام الدراسي بشكل عادي، والاعداد لعقد  امتحان الثانوية العامة، فاننا نثمن ونشيد بروح المسؤولية العالية التي تحلت بها كل اطراف الازمة خصوصا جمهور المعلمين الذين عززوا ذات الفكرة بانهم الاحرص على مصالح الطلبة ومستقبلهم . واذ نتوجه بالشكر لكل من تعاون وساهم في بلورة هذه المبادرة وترجمتها الى واقع عملي يشق طريقا واضح المعالم نحو استعادة وتعزيز الثقة بين جميع الاطراف ونخص بالشكر دولة رئيس الوزراء ووزارة التربية والتعليم واتحاد المعلمين وجموع المعلمين والمعلمات الذين ابدوا حرصا كبيرا على انهاء الازمة والحفاظ على العملية التربوية.  كما نشكر جميع القوى الوطنية والاسلامية التي كان لدعمها واسنادها الاثر البالغ في دعم المبادرة، ولا ننسى ان نتوجه بالشكر لوسائل الاعلام المحلية المرئية والمسموعة التى كان لتعاونها اثر كبير في ايصال المبادرة لاوسع قطاع من المعنيين ومن ابناء شعبنا .
اذ نتوجه بكل هذا فاننا في لجنة متابعة المبادرة   ننظر بايجابية للخطوات المعلن عنها بانتظام العملية التربوية وضرورة تعزيزها واستمرارها  واعادة الحسومات للمعلمين مع راتب شهر ايار ونتطلع خلال الايام القادمة لاستكمال الاجراءات التي من شانها دفع المبادرة الى الامام ونؤكد ان مهمتنا ودورنا في متابعة تذليل اية عقبات لن يتوقف وان جهودنا لتنفيذ جميع ما ورد في المبادرة وبكل أمانة ومسؤولية ستتواصل وبالتعاون مع كل الاطراف المعنية كما جاء في المبادرة ، تجنبا لاية ارتدادات عن السير قدما بعيدا عن كل ما من شانه  – لا قدر الله -ان يعيد العجلة الى الوراء والى دوامة تعطيل العملية التربوية بما يلحق الضرر بمعلمينا وطلابنا ومجتمعنا كله . ” وقل اعملو فسيرى الله عملكم ورسوله والمؤمنون ”
رام الله