مساحة إعلانية
مساحة إعلانية

على متنها 22 شخصا.. الجيش النيبالي يعلن العثور على حطام الطائرة المفقودة

كاتماندو/PNN- أكد مسؤول عسكري نيبالي أنه تم العثور على حطام الطائرة التي فقدت أمس الأحد في الجبال النيبالية، مشيرا إلى عدم وجود أي معلومات حتى الآن حول وجود ناجين محتملين من ركابها.

ونشر الجيش صورة جوية لموقع التحطم على “تويتر”، حيث يمكن رؤية أجزاء من الطائرة متناثرة عبر سفح الجبل.

ولم ترد تفاصيل عن وجود أي ناجين. وكانت الطائرة تقل 22 راكبا، بينهم بعض الأجانب من ألمانيا والهند.

وأقلعت الطائرة “تارا إير”، التي كانت في رحلة مدتها 20 دقيقة مقررة إلى بلدة جومسوم الجبلية يوم الأحد، من منتجع بوخارا الساحلي على بعد 200 كيلومتر غربي العاصمة كاتماندو.

وفقدت الطائرة التوربينية طراز “Twin Otter”، الاتصال ببرج المطار قبل وقت قصير من الهبوط في منطقة تجتازها الوديان العميقة والقمم العالية.

وحالت الأحوال الجوية السيئة والظلام دون استمرار البحث مساء أمس، لكن مروحية عسكرية وطائرة خاصة استأنفا أعمالل فجر اليوم الاثنين، وعثرا على حطام الطائرة المنكوبة.

وقال نارايان سيلوال المتحدث باسم الجيش على “تويتر”، إن قوات الجيش وفرق الإنقاذ تتجه نحو موقع التحطم المحتمل، الذي يعتقد أنه يقع بالقرب من قرية ليتي في منطقة موستانج.

ويحظى مسار الرحلة الذي سلكته الطائرة المنكوبة، بشعبية كبيرة بين الرحالة الأجانب والحجاج الهنود والنيباليين الذين يزورون معبد موكتيناث.

وفي عام 2016، تحطمت طائرة من طراز “Tara Air Twin Otter” على نفس الطريق بعد إقلاعها، مما أسفر عن مقتل جميع ركابها البالغ عددهم 23 شخصا. وفي عام 2012، تحطمت طائرة تابعة لشركة “Agni Air” كانت متجهة من بوخارا إلى جومسوم، مما أسفر عن مقتل 15 شخصا ونجاة 6 آخرين.

وفي عام 2014، تحطمت طائرة تابعة للخطوط الجوية النيبالية كانت متجهة من بوخارا إلى جوملا، مما أسفر عن مقتل 18 شخصا كانوا على متنها.

المصدر: L’actualité