مساحة إعلانية
مساحة إعلانية

وزيرة الصحة تناقش ملف الأسرى المرضى والأطفال والمضربين مع الصليب الأحمر

رام الله/PNN- ناقشت وزيرة الصحة الفلسطينية د. مي الكيلة مع اللجنة الدولية للصليب الأحمر ملف الأسرى، خصوصاً المرضى منهم والأطفال والنساء، وملف الأسيرة الجريحة إسراء جعابيص.

جاء ذلك خلال وداع الوزيرة الكيلة رئيسة بعثة الصليب الأحمر في القدس إليس دوبوف، واستقبال رئيس البعثة الجديد السيد أولا أولمو.

وشكرت وزيرة الصحة اللجنة الدولية على جهودها الكبيرة، مشيرة إلى ضرورة تدخل المجتمع الدولي لإجبار دولة الاحتلال على الالتزام بالقوانين والمواثيق الدولية.

يشار إلى أن الأسير خليل عواودة (40 عاما) من بلدة إذنا في الخليل يواصل إضرابه عن الطعام لليوم الـ91، ورائد ريان (27 عاما) من قرية بيت دقو شمال غرب مدينة القدس لليوم الـ56، رفضا لاعتقالهما الإداري، في حين لا تزال الأسيرة الجعابيص تعاني من آثار الحروق التي أتت على غالبية جسدها في ظل رفض الاحتلال تقديم العلاج اللازم لها، كذلك الأسير ناصر أبو حميد الذي يعاني من مرض السرطان في ظل إهمال إسرائيلي متعمد ورفض لإطلاق سراحه ليتلقى العلاج اللازم في مستشفى مدني متخصص في علاج الأورام.