مساحة إعلانية
مساحة إعلانية

مواطنون يتصدون لمستوطنين في قلقيلية والاحتلال يحرق مئات أشجار الزيتون في جنين

الضفة الغربية/PNN-تصدى أهالي قرية عزبة الطبيب شرق قلقيلية، فجر اليوم الجمعة، لاعتداءات المستوطنين الذين اقتحموا القرية واعتدوا على منازل المواطنين، فيما اشتعلت النيران بمئات الأشجار غرب جنين.

وأفادت مصادر محلية أن عشرات المستوطنين هاجموا منازل المواطنين في عزبة الطبيب، وألقوا عليها الحجارة.

وأوضحت أن أهالي القرية تصدوا لاعتداءات واقتحامات المستوطنين، الذين لاذوا بالفرار.

وتتعرض قرية عزبة الطبيب لانتهاكات الاحتلال ومستوطنيه اليومية، حيث يقتحمها عشرات المستوطنين ليلا بحماية جيش الاحتلال، في محاولة منهم لإنزال العلم الفلسطيني، لكن شبان القرية يتصدون لهم.

وشهدت القرية أمس وقفة وفعالية على شارع قلقيلية- نابلس الذي يمر بجانب القرية، رفضا لاعتداءات المستوطنين المتكررة بحق أهالي قرية عزبة الطبيب.

وفي جنين، أطلقت قوات الاحتلال الإسرائيلي وابلا من القنابل المضيئة في سماء أراضي قرية رمانة غرب المدينة، ما أدى لاندلاع النيران التي أتت على مئات أشجار الزيتون.

وأوضحت مصادر محلية أن قوات الاحتلال أطلقت قنابل مضيئة باتجاه الأراضي القريبة من جدار الفصل العنصري، ما أدى إلى اندلاع حريق كبير تركّز في “جبل شمرخ” في قرية رمانة، والواقع بمحاذاة معسكر “سالم” الاحتلالي، واتت النيران على مئات أشجار الزيتون.

وكانت قوات الاحتلال قد اقتحمت، مساء أمس الخميس، قرية رمانة، ودهمت منازل منفذي عملية إلعاد الشابين أسعد يوسف الرفاعي (19 عامًا)، وصبحي عماد صبيحات (20 عاماً)، وأخطرت بهدم منزل صبيحات، فيما اعتقلت سامح عادل العمور.