مساحة إعلانية
مساحة إعلانية
NASA sign at entrance to the Kennedy Space Center Visitors Center.

“ناسا” تشكّل فريقا لدراسة الظواهر الجوية المجهولة

واشنطن/PNN-أعلنت وكالة الفضاء الأميركية “ناسا”،امس الخميس، أنها ستشكل فريقًا لدراسة الظواهر الجوية المجهولة وغير المحددة، وهو المصطلح الأحدث والمستخدم حاليا للإشارة إلى “الأجسام الطائرة المجهولة”.

وأضافت في بيان أن الفريق المستقل الجديد “سيبدأ عمله، في وقت مبكر من الخريف المقبل، لفحص الأحداث التي لا يمكن تحديدها على أنها طائرات أو ظواهر طبيعية معروفة”.

وأوضحت أن فهم الظواهر المجهولة التي تحدث في الغلاف الجوي “يهم الأمن القومي والسلامة الجوية”.

وأشارت إلى أنها تخطط لدراسة هذه المشاهد من منظور علمي، مشددة على عدم وجود دليل على أن الظواهر الجوية غير المحددة “هي من خارج الأرض في الأصل”.

وسيحاول فريق الدراسة بقيادة عالم الفيزياء الفلكية، ديفيد شبيجل، تحديد البيانات الموجودة على “الظواهر الجوية غير المحددة”، ومعرفة أفضل الطرق لالتقاط البيانات عليها في المستقبل.