مساحة إعلانية
مساحة إعلانية

فلسطين تشارك في مؤتمر ومعرض للتكنولوجيا والاتصالات في البحرين

المنامة/PNN/شاركت دولة فلسطين في أعمال مؤتمر تكنولوجيا المعلومات والاتصالات “ميت آي سي تي Meet ICT” ومعرض البحرين الدولي للتكنولوجيا “بايتكس” في نسخته العاشرة، الذي نظمته جمعية البحرين لشركات التقنية “بِتِك” بالتعاون مع شركة “وورك سمارت” لتنظيم الفعالياتفي العاصمة البحرينية المنامة، تحت‭ ‬رعاية‭ ‬وزير‭ ‬المواصلات‭ ‬والاتصالات البحريني كمال‭ ‬بن‭ ‬أحمد‭ ‬محمد.

وشارك في المؤتمر 25 متحدثًا في 6 جلسات عمل، من الخبراء العرب والدوليين البارزين في مجال التكنولوجيا والمعلومات، و40 عارضاً يمثلون ‬شركات‭ ‬تكنولوجيا‭ ‬المعلومات‭ ‬المحلية‭ ‬والإقليمية‭ ‬والدولية‭ ‬التي‭ ‬تقدم‭ ‬أحدث‭ ‬خدماتها‭ ‬وابتكارتها‭ ‬التقنية‭‬ من داخل وخارج البحرين، وبحث المشاركون موضوعات أهمها شبكات اتصالات الجيل الخامس والتكنولوجيا المالية والأمن السيبراني، وإنترنت الاشياء، والتحول‭ ‬الرقمي وغيرها.

ومثل دولة فلسطين وفد من ديوان الموظفين العام، ووزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، إضافة الى ممثلين عن سفارة دولة فلسطين لدى البحرين، حيث مثل السفارة في افتتاح المؤتمر، مستشار أول، محمد عبد العزيز الترك.

وقال رئيس الوفد الفلسطيني، مدير البوابة الالكترونية وخدمات الانترنت في ديوان الموظفين العام، ماهر طعمة إنه “في ظل تسارع التطور التكنولوجي في العالم، شاركت دولة فلسطين في هذا المؤتمر الهام للإطلاع على تجارب الدول الأخرى”، مشيرا إلى أن فلسطين خطت خطوة مهمة أيضاً في مجال تكنولوجيا المعلومات وكذلك في مجال الموارد البشرية، وحققت مؤخراً جائزة عالمية عن فئة التوظيف الالكتروني، “لذا فإننا نهدف إلى الإطلاع عن قرب على قصص النجاح وتجارب الدول المتطورة في هذا المجال لتطوير الخبرات الفلسطينية”.

وأضاف طعمة أن هذا المؤتمر الذي عقد على مدار ثلاثة أيام، ويختتم أعماله مساء اليوم الخميس، يحاكي أكثر من مجال من أهمها: الذكاء الصناعي، والتحوّل الرقمي، وتطوير قواعد البيانات الذكية الكبيرة “BIG DATA”، منوها أن جميع الدول في الوقت الحالي بما فيها فلسطين بحاجة الى الخبرات وتبادل التجارب في هذه المجالات، حيث قمنا بفتح العديد من العلاقات مع الدول المشاركة في المؤتمر والتي تعتبر متميزة في هذا الصعيد بما يخدم مصلحتنا الفلسطينية”.

وشكر طعمه طاقم سفارة دولة فلسطين لدى مملكة البحرين، على رأسها السفير خالد عارف، على مساندتهم للوفد الفلسطيني وتسهيل أعماله لإنجاح مهمته وتحقيق أهدافه على أكمل وجه.

بدورها، أكدت عضوة الوفد، مشرفة ديوان وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، عبير الشافعي، أن مشاركة الدول في هذا المحفل العالمي يفتح أفق أمامنا لتبادل الخبرات والتجارب ومواكبة التطور التكنولوجي، خاصةً أنه يجمع شركات الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات تحت سقف واحد لإظهار التحول الرقمي في صناعة تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، الأمر الذي يمكّن المشاركين من استكشاف الشركات المبتكرة في أنحاء العالم والحصول على نظرة ثاقبة مباشرة حول كيف أصبحت هذه الدول رائدة في الصناعة.

واستقبل السفير عارف وطاقم السفارة، الوفد في مقر السفارة، مؤكداً أن الخبرات الفلسطينية في مجال تكنولوجيا المعلومات تعتبر خبرات ممتازة، الأمر الذي يجعلنا نفتخر بها، مهنئًا رئيس ديوان الموظفين العام الوزير موسى أبو زيد، بمناسبة حصول فلسطين مؤخراً، ممثلة بديوان الموظفين، على جائزة WSIS 2022 العالمية عن فئة التوظيف الالكتروني، مشيداً بإدارة ودعم الوزير أبو زيد للكفاءات، وبجهود موظفي الديوان الأكفاء في هذه المسابقة الدولية والتي نعتز بما حققته فلسطين من خلالها.

وفي السياق، شاركت سفارة دولة فلسطين والوفد الفلسطيني في جلسة الطاولة المستديرة التي عقدها ‬الاتحاد‭ ‬العربي‭ ‬لتكنولوجيا‭ ‬المعلومات‭ ‬والاتصالات ضمن جلسات المؤتمر الحوارية الستة، بحضور دبلوماسي عربي من المعتمدين لدى البحرين.

وتحدث خلال الجلسة عن الوفد الفلسطيني ماهر طعمة، وممثل دولة فلسطين في الاتحاد العربي‭ ‬لتكنولوجيا‭ ‬المعلومات‭ ‬والاتصالات، رئيس مجلس إدارة اتحاد شركات أنظمة المعلومات الفلسطينية “بيتا”، تامر برانسي، ومدير عام “بيتا” أماني معدي، عبر خاصية “الفيديو كونفرنس”، حيث وضع المتحدثون الفلسطينيون الحضور في صورة التطور الفلسطيني في مجال تكنولوجيا المعلومات.

وكان رئيس الاتحاد ‬العربي، عبيدلي‭ ‬العبيدلي، افتتح الجلسة بدعوة الحضور للوقوف دقيقة صمت حداداً على روح الشهيدة الصحفية الفلسطينية شيرين أبو عاقلة.

وأكد‭ ‬‭ ‬العبيدلي‭ ‬أن‭ ‬هذا‭ ‬المؤتمر‭ ‬والمعرض‭ ‬يقام‭ ‬بنسخته‭ ‬العاشرة‭ ‬ويعتبر‭ ‬من‭ ‬أهم‭ ‬المؤتمرات‭ ‬في‭ ‬قطاع‭ ‬التكنولوجيا‭ ‬والتقنية‭ ‬حيث‭ ‬يبرز‭ ‬مكانة‭ ‬البحرين‭ ‬وأنها‭ ‬مهيأة‭ ‬لتكون‭ ‬حاضنة‭ ‬التكنولوجيا‭ ‬والتقنيات‭ ‬الحديثة‭ ‬في‭ ‬المنطقة، ‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬سواء‭ ‬في‭ ‬الذكاء‭ ‬الاصطناعي،‭ ‬أو‭ ‬انترنت‭ ‬الأشياء،‭ ‬أو‭ ‬تحليل‭ ‬المعلومات،‭ ‬والمعلومات‭ ‬الضخمة‭.

وركّز المؤتمر الذي يعتبر من أهم المؤتمرات في قطاع التكنولوجيا والمعلومات والإتصالات في البحرين، على الدور الحاسم الذي يلعبه قطاع تكنولوجيا المعلومات والاتصالات في التعافي الاقتصادي، حيث عقد هذا العام تحت شعار “قيادة المسير نحو الاقتصاد الرقمي من خلال الذكاء الاصطناعي”، وبما يتماشى مع استراتيجية قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات والاقتصاد الرقمي 2022-2026 المنبثقة عن خطة التعافي الاقتصادي البحريني،‭ ‬والتقدم‭ ‬التكنولوجي‭ ‬في‭ ‬المنطقة.

ويحرص‭ ‬منظمو‭ ‬هذا‭ ‬الحدث‭ ‬التقني‭ ‬على‭ ‬التعاون‭ ‬مع‭ ‬جميع‭ ‬الشركاء‭ ‬من‭ ‬أجل‭ ‬زيادة‭ ‬الحضور‭ ‬الفاعل‭ ‬لشركات‭ ‬ورواد‭ ‬الأعمال‭ ‬في‭ ‬المجال‭ ‬التقني‭ ‬للمؤتمر والمعرض‭ ‬وبما‭ ‬يسهم‭ ‬في‭ ‬تطوير‭ ‬صناعة‭ ‬تقنية‭ ‬المعلومات‭ ‬والاتصالات،‭ ‬والاطلاع‭ ‬على‭ ‬أحدث‭ ‬المنتجات‭ ‬والخدمات‭ ‬والابتكارات‭ ‬في‭ ‬هذا‭ ‬المجال،‭ ‬والاستفادة‭ ‬من‭ ‬التجارب‭ ‬المشتركة‭ ‬من‭ ‬أجل‭ ‬رفع‭ ‬التنافسية‭ ‬وإيجاد‭ ‬صادرات‭ ‬رقمية‭ ‬بحرينية وعربية ‬في‭ ‬السوق‭ ‬المحلي‭ ‬والإقليمي‭ ‬والعالمي، وذلك‭ ‬بما‭ ‬يحقق‭ ‬الأهداف‭ ‬المشتركة‭ ‬في‭ ‬تسليط‭ ‬الضوء‭ ‬على‭ ‬التوجهات‭ ‬والخدمات‭ ‬والمنتجات‭ ‬المبتكرة‭ ‬لشركات‭ ‬تقنية‭ ‬المعلومات‭ ‬والاتصالات‭ ‬وتعزيز‭ ‬قدرة‭ ‬مؤسسات‭ ‬القطاع‭ ‬الخاص‭ ‬في‭ ‬المجال‭ ‬التقني‭ ‬على‭ ‬تطوير‭ ‬إنتاجيتها‭ ‬وتنافسيتها‭.‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬