نقابة المهندسين تدين قرار تعيين مراقب مالي على أعمال بلدية طولكرم

طولكرم/PNN- أدان بيان صادر عن نقابة المهندسين ـ فرع طولكرم اليوم السبت قرار تعيين مراقب مالي على أعمال البلدية وأكد رفضه للقرار جملة وتفصيلا كونه يصادر استقلالية البلدية ويشكك في نزاهتها.

وقال البيان في نسخة وصلت PNN: “كل الوطن يشهد بعراقة بلدية طولكرم حيث ترأسها رجال مشهود لهم بالوطنية والإنتماء وخدمة البلدية حيث كانت البلدية متراسا وصخرة في وجه محاولات الإحتلال للنيل من كرامة طولكرم”.

وأضاف:” نحن في نقابة المهندسين نقف صفا واحدا وفي خندق واحد مع بلدية طولكرم وما يصيبها يصيبنا، ولن نبخل بأي مشاركة أو جهد يطلب منا على كل المستويات مع مجلسها الشرعي المنتخب ورئيسها إياد الجلاد المعروف بقدرته على إدارة البلدية في كل مراحلها، ونقول لهم امضوا فإننا ماضون معكم حتى آخر الطريق”.

وجدد البيان البيعة للرئيس أبو مازن وقال:” نخاطبك سيادة الرئيس أبو مازن آملين منك الإستجابة لمطالب شعبك وجماهير طولكرم لإنقاذ بلدية طولكرم من تبعيات هذا القرار ومن كل من يحاول النيل من استقلاليتها وحرية قرارها، فمجلس بلديتها شرعي ومنتخب اختارته جموع أهل المدينة ، وأنت سيدي الرئيس عنوان المهنية والمأسسة لعمل المؤسسات الشرعية المنتخبة”.

وأضاف البيان” نؤكد على ثقتنا بالحكومة التي اختارها السيد الرئيس ونرجو دولة رئيس الوزراء د. رامي الحمد الله العمل على حل هذه المشكلة بما يتوافق مع مصلحة وتطلعات أهل طولكرم الواثقين بحكمته”.

وكان وفد من نقابة المهندسين والمكتب الحركي قد أم بلدية طولكرم مبديين دعمهم وتأييدهم المطلق لقرار المجلس البلدي برفض تعيين مراقب مالي على أعمالها، مشددين على أنه لا يحق لأحد المساس بخيار أهالي طولكرم الديمقراطي وصلاحيات المجلس.

وأوضح المشاركون في اللقاء على أن بلدية طولكرم هي بلدية عريقة وعنوان للوطنية وتحمل المسؤولية حيث كانت ولازالت تقدم كافة خدماتها للمواطنين كافة في المدينة والضواحي مؤكدين على علاقات التعاون الوثيقة والمستمرة التي تربط بلدية طولكرم ونقابة المهندسين والمكتب الحركي.

داعين المجلس البلدي إلى الثبات على موقفهم برفضهم قرار تعيين مراقب مالي والإنضمام إلى شركة كهرباء الشمال. مطالبين المجلس البلدي بالإبقاء على الحوار المفتوح مع الحكومة من أجل التوصل لحل لإنهاء الأزمة الحالية.

Print Friendly