إسرائيل: تقدم المحادثات مع تركيا حول تصدير الغاز

بيت لحم/PNN- قالت مصادر إسرائيلية رفيعة في فرع الغاز إن تفاؤلا يسود هذا الفرع في ختام زيارة وزير الطاقة الإسرائيلي، يوفال شطاينيتس، إلى تركيا، وأن تقدما حاصلا في المفاوضات حول تصدير الغاز من إسرائيل إلى تركيا ومنها إلى أوروبا في غضون سنوات قليلة.

وذكرت صحيفة “يسرائيل هيوم” العبرية، اليوم الأحد، أن لقاء مطولا بين شطاينيتس ونظيره التركي، بيرات البيرق، عقد يوم الخميس الماضي، على هامش مؤتمر الطاقة الدولي في تركيا. وكان هذا أول لقاء بين مندوبين إسرائيلي وتركي بمستوى وزراء منذ ست سنوات.

ونقلت الصحيفة عن شطاينيتس قوله إن إمكانية مد أنبوب ينقل الغاز الطبيعي من إسرائيل إلى تركيا ومنها إلى أوروبا كان على جدول أعمال اللقاء، وأنه خلال اللقاء “تحدثنا بشكل مفصل حول الغاز الطبيعي وإمكانية مد أنبوب لنقل الغاز من إسرائيل إلى تركيا، بهدف نقل الغاز الطبيعي إلى تركيا ومنها إلى أوروبا. ونحن ندرس مد أنبوب آخر عن طريق قبرص واليونان”.

ويتوقع أن إسرائيل وتركيا، في الربع الأول من العام المقبل، على التوصل إلى اتفاق بشأن مد أنبوب الغاز بين الدولتين. ويقدر المسؤولون في فرع الغاز في إسرائيل أن يتم مد الأنبوب خلال ثلاث سنوات، بحيث سينفذ هذا المشروع شركات من القطاع الخاص بدعم من الحكومة الإسرائيلية.

وقالت الصحيفة الإسرائيلية إن شطاينيتس والبيرق بحثا على انفراد قضايا سياسية، وأن تركيا معنية بمساعدة الفلسطينيين على إقامة محطتي توليد كهرباء في غزة وجنين، وأن إسرائيل تدرس الأمر بصورة إيجابية “طالما أنه لا يمس بالأمن” ويجري بالتنسيق مع إسرائيل.

وتدعي إسرائيل أنها لا تكترث إزاء مشروع مشابه آخر يقضي بمد روسيا أنبوب غاز إلى تركيا ومنها إلى أوروبا.

 

Print Friendly