قراقع: 57 الف شيقل مجموع الغرامات المفروضة على الاسرى في سجن عوفر خلال شهر شباط الماضي

رام الله/PNN- قال عيسى قراقع رئيس هيئة شؤون الاسرى والمحررين ان محاكم الاحتلال لا زالت تمارس سياسة جبي الاموال الباهظة من اهالي الاسرى من خلال فرض غرامات مرتفعة على المعتقلين خلال محاكمتهم في المحاكم العسكرية الاسرائيلية.

واشار ان مجموع الغرامات المفروضة على الاسرى في سجن عوفر خلال الشهر الماضي بلغت 57 الف شيقل وهذا لا يشمل الغرامة المفروضة على الاسير وتم إخلاء سبيله يوم المحكمة.

وأشار قراقع ان الاحكام الفعلية الصادرة عن محاكم الاحتلال جميعها يرافقها فرض الغرامات على الاسرى والتي اصبحت تشكل عبئا ماليا كبيرا على اهالي المعتقلين وعقابا تعسفيا تمارسه محاكم الاحتلال.

وقال قراقع ان عدد الاطفال القابعين في قسم الاشبال في سجن عوفر وصل الى 114 قاصرا ما بين (12-17 عاما) وان من بين هذا العدد 4 اسرى مصابين بالرصاص خلال اعقتالهم وليصل مجموع الاسرى الاطفال القابعين في السجون الى ما ياقرب 380 طفلا .

وقال ان سلطات الاحتلال تعتقل يوميا اطفلا من كافة المحافظات وان معظم الاطفال يتعرضون لمعاملة قاسية ومهينة خلال اعتقالهم واستجوابهم.

تصريحات قراقع جاءت خلال زيارته الطفل المحرر احمد محمود الخضور 16 سنة سكان رام الله والذي افرج عنه بعد اعتقال ما يقارب شهرين وفرض غرامة مالية عليه بقيمة 3000 شيقل حيث يعاني الطفل من مرض سرطان الدم واصيب بجلطة في ذراعه الايمن والساق الايمن اضافة الى اصابته بدوخة وتشنجات في عضلات جسمه.

وقال الاسير الخضور انه خلال فترة اعتقاله لم يقدم له العلاج اللازم رغم معرفة الاطباء عن حالته الصحية.

Print Friendly