الحمد الله يبحث مع ممثلة النرويج في فلسطين اخر التطورات

رام الله/PNN- أكد رئيس الوزراء د. رامي الحمد الله، خلال لقائه، اليوم الاربعاء، في مكتبه برام الله، ممثلة النرويج لدى فلسطين هيلدا هارالدستاد، ضرورة تماشي مخرجات مؤتمر المانحين الذي سيعقد خلال الشهر المقبل في بروكسل مع أجندة السياسات الوطنية الفلسطينية للأعوام الست القادمة.

وشدد الحمد الله على أهمية التركيز على دعم قطاعات المياه والكهرباء في فلسطين، نظرا للحاجة الملحة لها، بالإضافة إلى دعم المشاريع التنموية في المناطق المهمشة والمسماة “ج”، مشيرا إلى ضرورة رفع مستوى التنسيق وإعادة هيكلة منتدى التنمية المحلية للدول المانحة في فلسطين.

واطلع رئيس الوزراء ممثلة النرويج على التطورات السياسية في فلسطين، ووضعها في صورة إضراب الحركة الأسيرة في سجون الاحتلال، مشددا على ضرورة تدخل مؤسسات المجتمع الدولي بشكل عاجل وجدي للضغط على إسرائيل لتحقيق مطالب الأسرى العادلة والمشروعة.

Print Friendly