وزير العمل يبحث أوجه التعاون بالتدريب المهني مع ممثل سنغافورا

 رام الله/PNN- بحث وزير العمل مأمون أبو شهلا، اليوم الخميس، أوجه وأفاق التعاون مع الممثل غير المقيم لجمهورية سنغافورا لدى فلسطين هوازي دايبي في مجال التدريب المهني، خاصة في مجال إنشاء معهد وطني لتدريب المدربين.

وقال أبو شهلا ان الحكومة والوزارة تبذلان قصارى جهودهما لمعالجة معدلات الفقر والبطالة المرتفعة والتي تصل 400 ألف عاطل عن العمل خاصة في صفوف الشباب والخريجين وذلك بتحسين مهارات العمال بما يتناسب واحتياجات سوق العمل حتى يصبحوا قادرين على المنافسة، وكذلك تدريب خريجي الجامعات العاطلين عن العمل على مهن جديدة تساعدهم على الاندماج في السوق وإيجاد فرص عمل لائقة، إضافة إلى العمل على توفير قروض دوارة خلال 3-5 سنوات للشباب وبفائدة لا تتعدى 5% وفترة سماح تصل إلى سنة لإقامة مشاريع إنتاجية وتدريبهم على إدارتها .

ودعا أبو شهلا الجانب السنغافوري إلى المساعدة النقدية لتوفير الدعم اللازم لإنشاء معهد وطني متخصص لتدريب الكوادر المهنية وتأهيلهم وظيفيا، وتوفير المناهج والخطط التي تخدم التدريب والتعليم المهني والتقني بكافة مستوياته، بالإضافة إلى بناء الهيكل التنظيمي والإداري الذي يؤمن الاستدامة والديمومة في تأهيل الكوادر الحالية العاملة والمستقبلية الضرورية للنظام وضمان تطوره المستمر ومواكبته للتغييرات الاقتصادية والاجتماعية.

من جانبه، استعرض الممثل دايبي برنامج الدعم السنغافوري لبناء وتعزيز القدرات الفلسطينية، لافتا إلى انه تم زيادة قيمته من 5 مليون إلى 10 مليون دولار أمريكي خلال زيارة رئيس وزراء سنغافورا في نيسان 2016. كما أعرب عن استعداده لدراسة موضوع إنشاء المعهد مع المسؤولين في سنغافورا لتجسيده على ارض الواقع نظرا لأهميته، موجها دعوة رسمية لوزير العمل والطاقم الفني في الوزارة لزيارة سنغافورا للاطلاع عن كثب على تجربتها في هذا المجال.

Print Friendly, PDF & Email