أخبار عاجلة

صيدم يكرم ثلة من المتميزين على “مقعد الوزير”

 

بيت لحم/PNN-استضاف وزير التربية والتعليم العالي د. صبري صيدم، اليوم، ضمن برنامج على مقعد الوزير، الطفل سام شوشة (ثلاثة أعوام)، والذي يعد من أصغر المقاطعين لبضائع الاحتلال.

وأوضح صيدم أن استضافة الطفل سام على مقعد الوزير يحمل رسالة تكريم له ولكل الأطفال وذويهم الواعين والمخلصين للقضايا الوطنية، معبراً عن افتخاره بالطفل سام والذي يجسد أنموذجاً يحتذى به وينم عن التنشئة التربوية السليمة.

يشار إلى أن الطفل سام كان قد ظهر بفيديو قصير وثق خلاله رفضه المطلق لشراء أي منتج إسرائيلي، إذ حاز هذا الفيديو على إعجاب قطاع واسع من المواطنين والناشطين والإعلاميين على المستوى الوطني والدولي.

كما كرّم صيدم الطالبتين المبدعتين سهى حسين يحيى، وسهر هاني عطاري من مدرسة خولة بنت الأزور الأساسية العليا بمديرية تربية رام الله والبيرة، بالإضافة إلى تكريم الفنانة فداء سمار؛ تقديراً لموهبتها ومساهمتها في رسم العديد من الجداريات داخل المدارس، ومنها الجدارية الرافضة لإعلان الرئيس الأمريكي بشأن القدس والتي اعتلت أحد جدران مدرسة بنت الأزور.

وأكد الوزير أن هذا التكريم يندرج في سياق الاهتمام الكبير الذي توليه الوزارة بالإبداعات الملهمة داخل المؤسسة التربوية وخارجها، مشيداً بموهبة الطالبتين والفنانة سمار، مؤكداً على ضرورة توفير بيئة حاضنة لهذه الإبداعات وتعزيز حضورها في كافة المحافل الإقليمية والعالمية.

وجدد صيدم تأكيده على أن “على مقعد الوزير” يعد نافذة للتعبير عن الطاقات الملهمة، ويوصل صوت المتميزين والمبدعين من الأطفال والطلبة والمتميزين والموهوبين، مشدداً في الوقت ذاته على الدور الطليعي الذي تقوم به المؤسسة التربوية في احتضان المواهب الصاعدة وتبنيها وتسليط الضوء عليها من خلال هذا البرنامج وغيره.

وحضر مراسم التكريم مدير عام العلاقات الدولية والعامة نديم سامي، والقائم بأعمال مدير العلاقات الدولية والعامة نيفين مصلح، ومدير التربية والتعليم العالي في رام الله والبيرة باسم عريقات، ومديرة مدرسة خولة بنت الأزور ماجدة الفار وعائلة الطفل سام.

Print Friendly, PDF & Email