أخبار عاجلة

تعاون مشترك بين فلسطين والبنك الأوروبي لإعادة البناء والتنمية

بيت لحم/PNN – استقبلت وزيرة السياحة والاثار السيدة رُلى معايعة رئيس البنك الأوروبي لإعادة البناء والتنمية السيد سوما شاكرابارتي والوفد المرافق له، حيث جرى اللقاء في مقر وزارة السياحة والاثار بمدينة بيت لحم

في البداية رحبت الوزيرة معايعة بالسيد سوما في فلسطين، مؤكدة تطلعها لبناء شراكة حقيقية بين فلسطين والبنك الأوروبي لإعادة البناء والتنمية، مبينة تطلعها لمزيد من التعاون والتنسيق في مجال دعم القطاع السياحي الفلسطيني وقطاع التراث الثقافي

وتحدثت معايعة عن صورة الأوضاع الواقعية والحقيقية في الاراضي الفلسطينية، والمتمثلة بإجراءات الاحتلال من اغلاق وجدار وحواجز واقتحامات للمدن والمخيمات الفلسطينية علاوة على الاستمرار بتقطيع أواصل القرى والمدن الفلسطينية وحصارها بالحواجز العسكرية، واستمرار الاستيطان ومصادرة الأراضي، وفرض سياسة الأمر الواقع.

وتطرقت معايعة للحديث عن اهمية ما تمتلكه فلسطين من كنوز ومقتنيات اثرية، ما يؤهلها لتكون الوجهة السياحية الفريدة على مستوى العالم، مؤكدة تطلعها لمزيد من العمل المشترك لزيادة اعداد الوفود السياحية القادمة الى فلسطين، من خلال زيادة التشبيك المباشر بين القطاع السياحي الفلسطيني ونظراءه من مختلف دول العلم لتزداد اعداد الوفود السياحية القادمة الى فلسطين ضمن برامج سياحية فلسطينية ومستخدمين للمرافق السياحية الفلسطينية،

وتحدثت معايعة عن الخطة التسويقية السياحية التي تنتهجها فلسطين للترويج للقطاع السياحي الفلسطيني من خلال فتح أسواق جديدة وتذليل العقبات امام القطاع السياحي الفلسطيني والمشاركة في الفعاليات السياحية الدولية لرفع اسم فلسطين عاليا وبالأخص بعد انتهاج فلسطين لمجموعة من الأنماط السياحية والتي عملت على اثراء السلة السياحية التي تمتلكها فلسطين، ولتكون رافد إضافة في اعداد السياح القادمين الى فلسطين، مؤكدة بان هذه الأنماط عملت على جذبت وفود سياحية جديدة الى فلسطين.

وبدوره فقد شكر رئيس البنك الأوروبي لإعادة البناء والتنمية السيد سوما شاكرابارتي الوزيرة معايعة على حفاوة الاستقبال، متحدثا عن أهمية الاستثمار في قطاع السياحية في فلسطين، هذا القطاع الواعد. وبالأخص بعد حصول فلسطين على لقب الوجهة السياحية الأكثر نموا في النصف الأول من العام 2017

وتباحث الطرفان في سبل توقيع مذكرة تفاهم مشتركة في مجال جلب استثمارات جديدة لقطاع السياحة والتراث الثقافي في فلسطين

Print Friendly, PDF & Email