بيت لحم: افتتاح المهرجان المركزي لإحياء التراث الفلسطيني

بيت لحم /PNN- افتتح وزير الثقافة إيهاب بسيسو، المهرجان المركزي لإحياء التراث الفلسطيني مساء اليوم الجمعة، في منطقة “مراح الخيل” بقرية الولجة غرب مدينة بيت لحم، بحضور محافظ بيت لحم كامل حميد.

وقال بسيسو إن من المهم إقامة الفعاليات التراثية والثقافية على مختلف الأراضي الفلسطينية، للتأكيد على أهمية التراث الفلسطيني والهوية الوطنية في مواجهة كافة التحديات، وتحديدا فيما يتعلق بالولجة والاستهداف الذي تتعرض له على المستوى السياسي والاستيطاني.

وأكد “جئنا اليوم للقول إن ممارسات الاحتلال مآلها الفشل في ظل الإرادة الفلسطينية والعمل الثقافي”.

وأضاف أن المهرجان يأتي بالتزامن مع يوم التراث الفلسطيني، “لهذا يجب القول بأن التراث الفلسطيني يعتمد بشكل أساسي على الانتباه للذاكرة والماضي، انطلاقا من الوعي بأهمية هذه العوامل نحو الوصول للدولة المستقلة وعاصمتها القدس”.

من جانبه، أكد محافظ بيت لحم كامل حميد، أن إقامة هذا اليوم التراثي في قرية الولجة المهددة والصامدة في وجه جدار الفصل العنصري، والمطلة على مشارف “الأقصى” و”القيامة”، هي رسالة القيادة الفلسطينية، ورسالة الشهداء، ورسالة المؤسسات “بأننا متجذرون في هذه الأرض، وسنبقى لنحافظ عليها”.

وتابع أن الثقافة هي إحدى أدوات المقاومة للتخلص من الاحتلال وإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة، خاصة وأن يوم الثقافة العربي 2020 قد اقترب، والذي سيكون حدثا عربيا ودوليا مهما.

Print Friendly, PDF & Email