التربية تختتم زيارة للأردن لتعزيز التعاون في الرياضة المدرسية

رام الله/PNN- أنهى وفد وزارة التربية والتعليم العالي/ الاتحاد الرياضي المدرسي، زيارة للأردن الشقيق تواصلت على مدار ثلاثة أيام؛ لبحث آفاق التعاون في مجال الرياضة المدرسية، وتعزيز التواصل بين الاتحاد الرياضي المدرسي في كلا البلدين.

وكانت باكورة فعاليات الزيارة لقاء الوفد بأمين عام وزارة التربية والتعليم الأردنية للشؤون الإدارية والمالية سامي السلايطة حيث نقل له نائب رئيس الاتحاد الرياضي المدرسي صادق الخضور تقدير وزير التربية والتعليم العالي د. صبري صيدم، ووكيل الوزارة/ رئيس الاتحاد الرياضي المدرسي لوزارة التربية الأردنية، شاكراً إياه على طيب الاهتمام بتنظيم الزيارة، معبراً عن ثقته والوفد بتحقيق المخرجات المنشودة للزيارة.

من جهته؛ أكد السلايطة أن الوزارة معنية بتفعيل التعاون بين وزارتي التربية في الأردن وفلسطين، مبدياً استعداده لتوفير كل ما من شأنه تعزيز هذا التعاون في مجال الرياضة المدرسية، وفي مختلف المجالات التربوية.

وتخلل الزيارة اجتماع موسع مع مدير عام النشاطات في وزارة التربية والتعليم الأردنية زيد أبو زيد، تباحث خلاله الطرفان في سبل التعاون في النشاطات المختلفة، وبما يعزز حالة التنسيق الدائم في المحافل المدرسية العربية، كما تضمنت الجولة زيارة المنشآت الرياضية والصالات التابعة للمدارس، ومجموعة لقاءات وتحديداً مع طاقم الاتحاد الرياضي المدرسي الأردني حيث استعرض أمين عام الاتحاد فادي الجزازي النظام الداخلي للاتحاد وآليات العمل، وخطة النشاطات الرياضية، والبرامج المشتركة بين الاتحاد المدرسي الأردني والاتحادات المختلفة، كما تم تنظيم زيارات لعدد من البطولات في مديريتي تربية قصبة عمان، وقصبة أربد.

وفي سياق متصل، اطّلع الوفد على عدد من الدورات التدريبية التي تعقد لمعلمي التربية الرياضية، كما تم تنظيم زيارات لعدد من الاتحادات الرياضية، إذ تم التوافق على دراسة إمكانية تنظيم معسكرات تدريبية مختلفة تبادلية للمنتخبات المدرسية، وتحديداً في لعبتي كرة اليد وتنس الطاولة استعداداً للبطولة العربية المدرسية المقبلة التي ستقام خلال شهر آذار من العام المقبل.

يشار إلى أن الوفد الفلسطيني ضم كلاً من :صادق الخضور، ورئيس قسم النشاط الرياضي عارف عصايرة، وموظفة النشاط الرياضي ندين طوقان، ورئيس قسم النشاطات في تربية طوباس أمجد خضيري، ومشرفة النشاط الرياضي في تربية سلفيت مها حبوب.

Print Friendly, PDF & Email