بوتين يلتقي نتنياهو في باريس الشهر القادم

موسكو/PNN- قالت مصدر في الكرملين، اليوم الأربعاء، لهيئة البث الإسرائيلية الرسمية “كان”، إن الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، سوف يلتقي رئيس الحكومة الإسرائيلية، بنيامين نتنياهو، في باريس الشهر القادم.

وأضاف المصدر أن الطرفين يواصلان محاولة تنسيق موعد ملائم للقاء، مشددا على أن السبب المركزي لعدم إجراء لقاء منذ إسقاط الطائرة الروسية في سورية، الشهر الماضي، هو “مسألة جدول أعمال وتنسيق فقط”.

وكان الرئيس الروسي قد أعلن، هذا الأسبوع، أنه ينوي زيارة باريس في تشرين الثاني/نوفمبر للمشاركة في احتفال بمناسبة مرور 100 عام على انتهاء الحرب العالمية الأولى.

ومن المتوقع أن يلتقي بوتين، على هامش الاحتفالات، بالرئيس الأميركي، دونالد ترامب. كما يتوقع أن يتوجه نتنياهو إلى باريس أيضا.

يذكر أن نتنياهو كان قد أعلن، قبل أسبوعين، أنه أجرى مكالمة هاتفية مع بوتين، في أعقاب إسقاط الطائرة الروسية، وأنه سوف يتقي معه قريبا.

وكان قد تحدث نتنياهو مع بوتين أيضا قبل نحو شهر، بعد إسقاط الطائرة الروسية، وعبر عن أسفه لموت الجنود الروس، وحمل سورية المسؤولة عن سقوط الطائرة.

وفي حينه، أكد نتنياهو على أهمية مواصلة التنسيق الأمني بين إسرائيل وروسيا، وأبدى استعدادا لتقديم كل التفاصيل ذات الصلة لروسيا الضرورية للتحقيق في حادث إسقاط الطائرة.

وفي حينه أيضا، أعلن الكرملين أن بوتين أبلغ نتنياهو بأن الطائرة الروسية أسقطت بنيران الدفاعات السورية نتيجة لعدم تقيد إسرائيل بالتفاهمات مع موسكو بشأن منع حصول حوادث خطيرة، كما حثه على عدم تكرار حالات مماثلة.

Print Friendly, PDF & Email