السفيرة جادو: الحكومة الاسبانية تدرس الاعتراف بدولة فلسطين

رام الله/PNN- أكدت مساعد وزير الخارجية لشؤون أوروبا السفيرة أمل جادو أن المدراء العامين لدوائر الشرق الأوسط في وزارات خارجية الاتحاد الأوروبي في اجتماعهم المقرر في بروكسل اليوم سيبحثون بنقاش معمق قضايا الشرق الأوسط وعلى رأسها القضية الفلسطينية، وسيضعون تصورا وتوصيات لوزراء خارجية بلادهم حول كل هذه القضايا.

من جهة ثانية، أشارت جادو في حديث لإذاعة “صوت فلسطين” الرسمية، صباح اليوم الاربعاء، لاجتماع مع مسؤول في الخارجية الاسبانية تحضيرا لاجتماع اللجنة الوزارية المشتركة الفلسطينية الاسبانية بداية العام القادم، مشددة على أن الحكومة الاسبانية تدرس الاعتراف بدولة فلسطين وهو ما أبلغه وزير الخارجية الاسباني لوزير الخارجية د .رياض المالكي مؤخرا.

وأضافت مساعد وزير الخارجية أن ما يتم بحثه مع المسؤولين الأوروبيين ملف الاعتراف بدولة فلسطين للدول التي لم تعترف بها، ناهيك عن بحث افاق التدخل الأوروبي في عملية السلام ضمن اطار دولي متعدد الأطراف وفقا لرؤية الرئيس محمود عباس.

وأوضحت جادو أنه تم توقيع اتفاقية تعاون في عدد من المجالات الهامة مع الخارجية السويسرية في رام الله أمس.

وقالت جادو إنها أطلعت نظيرها السويسري والوفد المرافق له على تطورات الأوضاع في الأراضي الفلسطينية، في وقت شدد فيه الضيف على مواقف بلاده الداعمة لحل الدولتين ووكالة الأونروا وعدد من القضايا الأخرى.

Print Friendly, PDF & Email