الشوكولاتة طعام فاخر منذ آلاف السنين

كشفت دراسة أن النبات الذي تصنع منه الشوكولاتة كان يُزرع بغرض الانتفاع به كطعام منذ أكثر من خمسة آلاف عام في غابات الأمازون المطيرة.

وتشير البقايا الكيميائية التي عُثر عليها في الآنية الفخارية القديمة إلى أن السكان الأصليين الذين كانوا يقيمون في المناطق التي أصبحت الإكوادور حاليا كانوا يستخدمون الكاكاو كغذاء وشراب أو دواء.

وكان يعتقد حتى الآن أن أصول الشوكولاتة تعود إلى أمريكا الوسطى وليس أمريكا اللاتينية.

وقال مايكل بليك من قسم الأنثروبولوجي في جامعة بريتيش كولومبيا في فانكوفر في كندا “كانت الاستخدام الأول للنبات أقدم بـ 1500 عام على الأقل مما كان لدينا سابقا من أدلة”.

وأضاف “وعثر على هذه الأدلة السابقة في المكسيك وأمريكا الوسطى”.

تنمو بصورة طبيعية في الغابات الاستوائية وموطنها الأصلي المكسيك وأمريكا الوسطى وشمالي أمريكا اللاتينية.

تحتوي الثمرة على بذور يحيط بها لُب أبيض. عندما تجف البذور في الشمس تتحول إلى اللون البني وتعرف باسم بذور الكاكاو.

تعد مكونات الشوكولاتة، مسحوق الكاكاو وزبدة الكاكاو، من بذور الكاكاو المحمصة والمتخمرة.

تستخدم منتجات الكاكاو في المستحضرات الطبية ومنتجات العناية بالبشرة.

في 2008-2009 بلغ انتاج الكاكاو في العالم 351500 طن.

وأجرى الباحثون دراسات على آنية فخارية في موقع سانتا آنا الأثري في منطقة المرتفعات في الإكوادور، التي كانت مأهولة في فترة تتراوح ما بين 2100 عام إلى 5300 عام مضت.

وتم توثيق زراعة عدد من المحاصيل، ومن بينها القمح والبطاطا وشجرة الكاكاو.

وعُثر على بقايا من الحمض النووي للكاكاو على آنية فخارية، مما يشير إلى أن بذور الكاكاو كانت تطحن ويضاف إليها مكونات أخرى وتشرب.

وقالت سونيا زاريلو، الأستاذة في جامعة كاغاري، المشاركة في إعداد الدراسة، إن حبيبات المادة النشوية على الوعاء الفخاري بدت “مميزة” لشجرة الكاكاو.

وتؤكد دراسة بيانات الحمض النووي أن أصول شجرة الكاكاو تعود إلى منطقة أعالي الأمازون شمال غرب أمريكا، وهي أيضا المنطقة التي ظهر فيها محصول الكاكاو.

وقال بليك “إنها هدية أخرى من السكان الأصليين للأمازون إلى العالم. إنها تشير إلى أهمية حماية البيئة الأصلية للنبات”.

ويعتقد أن بذور شجرة الكاكاو نُقلت شمالا إلى المكسيك وأمريكا الوسطى، ربما عبر الطريق البحري.

وأصبحت بذور الكاكاو سلعة ثمينة يستخدمها الأثرياء كغذاء وشراب ويتم مقايضتها بأطعمة أخرى.

ونقل المستكشفون الأسبان نحو عام 1520 بذور الكاكاو ونشروها عبر أوروبا.

Print Friendly, PDF & Email