أخبار عاجلة

جماهير رام الله تشيع جثمان الشهيد محمد شريتح متاثراً باصابته برصاص الاحتلال قبل اسبوعين

رام الله/PNN- شيعت جماير غفيرة، ظهر اليوم الاحد، جثمان الشهيد الشاب محمد إبراهيم شريتح (28 عاماً) من بلدة المزرعة الغربية قضاء رام الله الى مثواه الاخير.

وكانت قد اعلنت وزارة الصحة في رام الله مساء امس عن استشهاد المواطن محمد إبراهيم شريتح (28 عاماً)، من بلدة المزرعة الغربية قضاء رام الله في المستشفى الاستشاري برام الله، متأثراً بإصابته برصاص الاحتلال الإسرائيلي قبل أسبوعين.

وكان الصحفي شريتح أصيب في السادس والعشرين من أكتوبر المنصرم مع عشرين آخرين بصليات من الرصاص الحي العشوائي أطلقتها قوات الاحتلال على المتظاهرين ضد مصادرة الأراضي، واستشهد حينها الشهيد عثمان لدادوة.

وتجمع المئات من أهالي القرية والقرى المجاورة أمام المستشفى، وهتفوا بعبارات تدعو للرد على استشهاد شريتح، فيما سادت القرية حالة من الحزن الشديد إثر نبأ استشهاد شريتح.

وتشهد القرية مواجهات أسبوعية على خلفية محاولات الاحتلال والمستوطنين مصادرة منطقة متنزه يملكها أهالي القرية تسمى “نعلان”.

Print Friendly, PDF & Email