شيرين عبد الوهاب تبكي بحرقة على المسرح فجأة وتقطع وصلتها الغنائية!

دخلت الفنانة شيرين عبد الوهاب في نوبة بكاء على المسرح، خلال حفلها الذي أحيته بالأمس في الكويت، مما أصاب الحضور بالاستغراب عن السبب الذي دفع دموعها للانهمار.

وكشفت شيرين عبد الوهاب عن سبب بكائها هو أنها تفتقد والدها بشدة وأنه كان رجلاً طيب القلب، وأنها حلمت به فور وصولها الكويت، ولديها شوق كبير له وترغب في رؤيته، الأمر الذي أثار تعاطف الجمهور بشدة وتعالت الصيحات الداعمة لها وسط القاعة.

وأكملت شيرين عبد الوهاب غناءها وسط دعم محبيها في الحفل، الذين شجعوها على مواصلة فقرتها، فأطربتهم بأجمل أغانيها القديمة والحديثة.

ومن جهة أخرى، تأثر الجمهور بشدة مع غناء الفنانة المصرية لأغنيتها الشهيرة “كده يا قلبي” التي أدتها وهي جالسه، حتى تستطيع غنائها على النحو المطلوب، خاصة وأن الأغنية مليئة بالمشاعر.

وكانت شيرين عبد الوهاب عاشت حالة نفسية سيئة عقب سماعها نبأ وفاة والدها، بعد زواجها من الفنان حسام حبيب بعدة أسابيع قليلة، فلم تستطع أن تحضر جنازته نظراً لسفرها المغرب، ولكنها حضرت العزاء الذي أقيم في مسجد المشير طنطاوي في التجمع الخامس.

المصدر: ليالينا.

Print Friendly, PDF & Email