استمرار القصف : خمس شهداء بينهم “طفلة ووالدتها” و18إصابات جراء عدوان الاحتلال على غزة

غزة/PNN-يواصل جيش الاحتلال الإسرائيلي، عدوانه، على قطاع غزة، عبر قصف عدة أهداف في عموم مناطق القطاع.

واستشهد ثلاثة مواطنين، بينهم أم وطفلتها “سنة وشهران”، وأصيب 18 آخرون “بينهم أطفال”، نتيجة القصف الإسرائيلي المتواصل، ليرتفع أعداد الشهداء منذ أمس الجمعة، إلى سبعة شهداء، حيث كان قد استشهد أربعة مواطنين، نتيجة القصف، وأيضًا جراء اعتداءات جيش الاحتلال على مسيرات العودة، شرقي قطاع غزة.

وقالت وزارة الصحة بغزة: إن السيدة “فلسطين صالح أحمد أبو عرار” (37 عامًا)، وهي حامل، استشهدت متأثرة بجراحها التي أصيبت بها في الرأس جراء الاستهداف الاسرائيلي شرق غزة مساء اليوم، في حين أعلن عن استشهاد طفلتها صبا.

و أعلنت مصادر طبية في وقت لاحق استشهاد المواطن خالد محمد حلمي ابو قليق 25 عام جراء استهداف قوات الاحتلال الاسرائيلي لشمال قطاع غزة

وفي مجمل الغارات الإسرائيلية، التي استهدفت قطاع غزة، تم استهداف 25 مرصدًا ونقطة ضبط ميداني، و16مواقعاً للمقاومة، كما تم استهداف 15 من الأراضي الزراعية، التابعة للمواطنين، اضافة إلى ثلاثة منزل، وسيارة مدنية.

وأعلن المتحدث باسم جيش الاحتلال، مساء اليوم، بأن 200 صاروخ فلسطيني، أطلق منذ صباح اليوم من قطاع غزة، نحو غلاف غزة، وخلف ذلك عدة إصابات بجروح مختلفة، وهلع.

وأفادت مصادر محلية، بأن طائرة استطلاع “إسرائيلية”، قصفت صباح اليوم السبت، مواقع للمقاومة شمال قطاع غزة.

وبحسب شهود عيان، فإن الطائرة استهدفت أرضًا زراعية ببلدة بيت لاهيا شمال قطاع غزة ما أدى إلى إصابة عدد من المواطنين.

 وقد دمر الطيران الحربي الاسرائيلي  عمارة سكنية في حي الرمال غرب مدينة غزة.

وأفادت المصادر بأن طائرة حربية اسرائيلية من طراز إف 16 اطلقت صاروخا تجاه عمارة تعود لعائلة اقطيفان كما تضم مبنى وكالة الأناضول التركية، قرب دوار حيدر عبد الشافي في حي الرمال بالمدينة.

 

Print Friendly, PDF & Email