الاحتلال يكشف عن تفاصيل جديدة حول عملية تهريب أسلحة كبيرة من الأردن

بيت لحم /PNN/ زعم جيش الاحتلال، صباح اليوم الجمعة، أنه قدم لوائح اتهام لأربعة فلسطينيين من الداخل المحتل، اتهمهم فيها بتنفيذ عملية تهريب أسلحة كبيرة من الأردن.

وذكرت صحيفة معاريف الإسرائيلية نقلاً عن جيش الاحتلال، أنه اعتقل أربعة فلسطينيين يشتبه بهم في هذه العملية، مشيراً إلى أنه صادر 31 مسدسا ورشاش سُلمت لهم من قبل مواطن أردني.

وادعى بيان جيش الاحتلال أن الفلسطينيين الأربعة، هم: حسن أبو مخ (30 عاما) ومحمود أبو سعدية (32 عاما)، وأحمد أبو مخ (25 عاما)، ونور دقة (27 عاما) من بلدتي باقة الغربية وزيمر المحتلتين عام 1948.

وحول تفاصيل لائحة الاتهام، قال المتحدث باسم جيش الاحتلال في بيان له، أن حسن أبو مخ ونور دقة تواصلا في 18 نيسان بهدف تهريب عشرات قطع الأسلحة من الأردن إلى دولة الاحتلال.

وادعى أن حسين أبو مخ تواصل مع عدة أطراف لاتمام هذه العملية من بينهم شخص أردني، نسق معه لتهريب الأسلحة عبر منطقة نوب شرق مستوطنة “اسدوت يعكوف ايحود”.

وزعم جيش الاحتلال أن حسين ونور تشاورا مع شخض في الأردن بهدف تأجيل تنفيذ العملية، إلا أنهم قرروا تنفيذها ثلاثتهم الساعة الثامنة مساءً، حيث عادا بكيس محمل بـ 32 قطعة سلاح، مشيراً إلى أنه اعتقل الاثنين خلال كمين نصبه لهم جيش الاحتلال في المنطقة بعد عودتهم

Print Friendly, PDF & Email