إسرائيل ستستضيف قمة أمريكية روسية في القدس

القدس/PNN – أكدت صحيفة (يسرائيل هيوم) أن البيت الأبيض في واشنطن، أعلن عن عقد قمة أمنية ثلاثية في القدس في حزيران/ يونيو المقبل، ستجمع مستشاري الأمن القومي لكل من الولايات المتحدة وروسيا وإسرائيل، جون بولتون ونيكولاي بتروشيف ومئير بن شبات، وأشار البيان الأمريكي إلى أن القمة ستناقش قضايا إقليمية متعددة.

وأوضحت الصحيفة، أن مستشار الأمن القومي الأمريكي، بولتون، قام بزيارة إلى دولة الإمارات العربية المتحدة، يوم الأربعاء، في ظل التوتر في الخليج.

وقال بولتون “إننا نستكشف مع حلفائنا في المنطقة ما يجب القيام به لاحقًا، ومن الواضح تمامًا أن إيران تقف وراء الهجوم على السفن قبالة سواحل الإمارات”.

وأضاف بولتون: “نحن قلقون للغاية من أنشطة فيلق القدس وقاسم سليماني، الذين يستخدمون الميليشيات الشيعية في العراق كوسيلة غير مباشرة لإيذاء قواتنا. إذا تعرضنا لهجمات، سنحمل المسؤولية لفيلق القدس”.

ووفقًا لمصادر سياسية إسرائيلية، فإن إسرائيل تشكل منذ فترة طويلة جسراً لنقل الرسائل بين موسكو وواشنطن، مشيرة إلى أن نتنياهو اجتمع في موسكو قبل الانتخابات العامة في إسرائيل بالرئيس الروسي فلاديمير بوتين.

وجرى اللقاء في أعقاب الهجوم الذي نُسب إلى إسرائيل في حلب في سورية ضد مستودعات أسلحة تابعة للقوات الإيرانية والجماعات التابعة لها.

وقبل أسبوع من ذلك، وخلال اجتماع عقده نتنياهو مع الرئيس الأميركي دونالد ترامب في واشنطن عرض هذا الأخير خطة لإخراج القوات الإيرانية من سورية كان ناقشها أيضاً مع الرئيس الروسي خلال اجتماعهما في موسكو قبل ثلاثة أشهر.

ووصف رئيس الوزراء نتنياهو القمة الثلاثية المرتقبة بأنها “نادرة وغير مسبوقة. وستناقش القوتان العالميتان وإسرائيل تحديات الأمن القومي التي تواجهها.. لقد عملت على هذا كثيرًا وهذا إنجاز رائع آخر لدولة إسرائيل”.

ووفقا للصحيفة، يحافظ رئيس مجلس الأمن القومي، بن شبات، على اتصالات مع العشرات من النظراء في العالم ويسافر بشكل متكرر إلى اجتماعات خارج إسرائيل، بما في ذلك لتقل معلومات استخباراتية حساسة.

Print Friendly, PDF & Email