الاتحاد الوطني للمؤسسات الأهلية الفلسطينية يجتمع مع مؤسسات نابلس

نابلس/ PNN/ عقد الاتحاد الوطني للمؤسسات الأهلية الفلسطينية بالتعاون مع حركة فتح – اقليم نابلس وبحضور وكيل وزارة الداخلية يوسف حرب لقاء مع المؤسسات الأهلية في محافظة نابلس في قاعة اصدقاء جامعة النجاح الوطنية بمشاركة أكثر من ستين جمعية خيرية ومؤسسة أهلية من كافة مناطق المحافظة بهدف تعزيز العلاقة والتنسيق بين المؤسسات الأهلية على مستوى المحافظة.

وافتتح اللقاء جهاد رمضان أمين سر حركة فتح في محافظة نابلس مؤكدا على الأهمية البالغة للعمل الأهلي والخيري في تعزيز صمود المواطن الفلسطيني.

فيما تحدث وكيل وزارة الداخلية يوسف حرب عن مساندة الحكومة لمؤسسات العمل الأهلي والخيري فيما تقدمه من خدمات للجمهور الفلسطيني، مؤكدا على ضرورة تركيز المؤسسات على المشاريع الانتاجية بما يخدم التنمية الاقتصادية والاجتماعية والثقافية في فلسطين.

من جانبه استعرض الدكتور باسم التميمي رئيس الاتحاد الوطني للمؤسسات الاهلية الفلسطينية في كلمته دور الاتحاد في تنسيق الجهود بين المؤسسات الاهلية للوصول الى خدمات أكثر فاعلية، واستعرض دور الاتحاد في تذليل العقبات التي تعترض طريق العمل الاهلي الفلسطيني، مؤكدا على ضرورة التنسيق والتكامل بين العمل الاهلي والعمل الرسمي في تقديم الخدمة للجمهور الفلسطيني.

فيما تحدث ممثل مفوضية المنظمات الأهلية لحركة فتح محمد زيدان في كلمته حول أهمية القطاع الأهلي وأهمية دوره في مسيرة النضال الفلسطيني، مؤكدا على أهمية هذا القطاع في الحفاظ على الهوية الفلسطينية وتعزيز الصمود الفلسطيني على الارض الفلسطينية.

ودعا الدكتور اياد عثمان رئيس فرع الاتحاد في محافظة نابلس وأمين سر الاتحاد الوطني المؤسسات المشاركة الى الانضمام لعضوية الاتحاد بهدف دعم دور الاتحاد على المستوى الوطني والدولي، وتعزيز دور المؤسسات على المستوى الوطني.

Print Friendly, PDF & Email