معايعة تبحث مع سفير الجبل الأسود آفاق التعاون في المجال السياحي

بيت لحم /PNN– بحثت وزيرة السياحة والآثار رولا معايعة والسفير المفوض فوق العادة وغير المقيم لدولة الحبل الأسود لدى دولة فلسطين ميلوراد سيفانوفيتش آفاق التعاون في المجال السياحي .

ورحبت الوزيرة معايعة خلال اللقاء الذي جمعهما في مقر الوزارة برام الله بالسفير سيفانوفيتش في فلسطين، متمنية له النجاح في مهمته الجديدة، مؤكدة تطلعها لمزيد من العمل والتعاون الثنائي بين الجابين في مجال السياحي والحفاظ على التراث الثقافي وتبادل الخبرات بين الجانبين.

وتحدثت عن ضرورة التشبيك المباشر بين القطاع السياحي الخاص لكلا البلدين ما سيساهم في جلب السائح الى فلسطين ضمن برامج سياحية فلسطينية، رافد بذلك نسبة الاشغال الفندقي لدى الفنادق الفلسطينية ورافعا في مساهمة القطاع السياحي الفلسطيني في الدخل المحلي .

وتطرقت حول آخر المستجدات والأوضاع والتطورات الجارية للقطاع السياحي الفلسطيني، من مشاريع ونشاطات وبرامج ترويجية وآخر المشاركات في المعارض والمحافل السياحية العالمية التي ساهمت في الترويج لفلسطين ولأنماطها السياحية، وذلك في ظل امتلاك فلسطين لعدد من المواقع السياحية والأثرية والدينية الفريدة على مستوى العالم كالمسجد الاقصى المبارك وكنيسة القيامة وكنيسة المهد والحرم الابراهيمي الشريف.

وأشارت إلى سعي الوزارة لان تكون تجربة السائح في فلسطين غنية بحيث يعود الى وطنه حاملا صورة جميلة عن فلسطين وشعبها وأهلها، ومطلعا على ما يعانيه الشعب الفلسطيني من ظلم تاريخي”.

وشددت على ضرورة دعوة مسؤولي ومنظمي القطاع السياحي في الجبل الاسود لزيارة فلسطين والاطلاع عن كثب على ما تمتلكه فلسطين من إمكانيات سياحية، بالإضافة لنقل صورة حقيقية عن الأوضاع ونشاطات القطاع السياحي في فلسطين.

من جانبه شكر السفير سيفانوفيتش الوزيرة معايعة على تعاونها الدائم، الامر الذي سينعكس ايجابيا على العلاقة بين الجانبين، مؤدا أن بلاده ستواصل تدعيم العلاقات الثنائية في مختلف المجالات.

Print Friendly, PDF & Email