ستة أسرى يواصلون إضرابهم عن الطعام داخل السجون

قالت هيئة شؤون الأسرى والمحررين، اليوم السبت، إن ستة أسرى يواصلون إضرابهم المفتوح عن الطعام في ظروف صحية صعبة داخل سجون الاحتلال “الإسرائيلي”.

وأضاف الناطق باسم الهيئة حسن عبد ربه، أن الأسير أحمد غنام (42 عاماً) من بلدة دورا بمحافظة الخليل يواصل إضرابه عن الطعام لليوم 56 على التوالي، فيما أن سلطات الاحتلال الاسرائيلي اصدرت حكما إدارياً بحقه لمدة شهرين ونصف، حيث كان من المفترض أن ينتهي الأمر الإداري السابق يوم أمس الجمعة.

وأشار إلى أن 5 أسرى آخرين يواصلون الاضراب عن الطعام وهم: الأسير سلطان خلوف (38 عاماً) المضرب منذ 52 يوماً، والأسير ناصر الجدع (31 عاماً) لليوم 32 على التولي، وهما من بلدة برقين بمحافظة جنين، والأسير إسماعيل علي (30 عاماً) من بلدة أبو ديس شرق القدس لليوم 46، والأسير طارق قعدان (46 عاماً) من محافظة جنين مضرب منذ 39 يوما، والأسير ثائر حمدان (30 عاماً) من بلدة بيت سيرا غرب رام الله لليوم 27 على التوالي.

ولفت عبد ربه، إلى أنه لم يحصل أي تقدم في ملف الأسرى المضربين، الذين يعانون من ظروف صحية صعبة، حيث يوجد قسم منهم في المستشفيات، وقسم آخر محتجزين بالعزل الانفرادي.

الجدير بالذكر، أن الأسير حذيفة حلبية علق إضرابه عن الطعام الذي استمر 67 يوماً يوم الخميس الماضي بعد اتفاق يقضي بالإفراج عنه في كانون أول المقبل، فيما علق الأسير فادي الحروب اضرابه الأربعاء الماضي والذي استمر 23 يوماً، بعد أن رضخت سلطات الاحتلال لمطلبه بتحديد سقف اعتقاله الإداري.

Print Friendly, PDF & Email