حمد تبحث مع برنامج الأمم المتحدة الإنمائي المشاريع ذات الاهتمام المشترك

رام الله/PNN- بحثت وزيرة شؤون المرأة آمال حمد، مع ممثلة برنامج الأمم المتحدة الإنمائي لدى دولة فلسطين الجديدة إيفون هيل، عددا من المشاريع والقضايا ذات الاهتمام المشترك.

وأثنت حمد على هيل كونها أول امرأة تترأس هذا البرنامج، مشيدة بالعلاقات المميزة بين دولة فلسطين والهيئات والوكالات التابعة للأمم المتحدة، ودورها في تخفيف المعاناة التي يعيشها شعبنا الفلسطيني جراء انتهاكات سلطات الاحتلال الإسرائيلي.

واستعرضت السياسات والتشريعات التي تعمل عليها الوزارة، خاصة قانون حماية الأسرة من العنف، ورفع سن الزواج، إضافة إلى رفع الوعي وتوفير حاضنة مجتمعية لقضايا النوع الاجتماعي.

وأطلعت الضيفة على أبرز محاور عمل الوزارة من التمكين الاقتصادي والمشاريع الصغيرة للنساء، إضافة إلى الاتفاقيات الدولية، ومنها اتفاقية “سيداو”، والقرار الأممي 1325.

بدورها، أكدت هيل أن برنامج الأمم المتحدة الإنمائي يعتبر الوزارة شريكا استراتيجيا، مشيرة إلى ضرورة استمرار عقد اللقاءات الثنائية بين الطرفين من أجل مناقشة كافة القضايا المستجدة وتفعيل التعاون المشترك خلال المرحلة المقبلة.

Print Friendly, PDF & Email