بريطانيا ترفض مهلة الاتحاد الأوروبي بشأن “بريكست”

رفضت بريطانيا، اليوم الخميس، مهلة نهاية أيلول/سبتمبر التي طرحها رئيس الوزراء الفنلندي، انتي ريني، لتقدم لندن ضمنها اقتراح اتفاق مكتوبا بهدف تجنب خروجها من الاتحاد الأوروبي من دون اتفاق.

وصرح متحدث باسم الحكومة البريطانية للصحافيين “سنقدم حلولا مكتوبة رسمية عندما نكون جاهزين، ولكن ليس بحسب مهلة مصطنعة”.

ونبه رئيس الوزراء الفنلندي الذي تتولى بلاده الرئاسة الدورية للاتحاد الأوروبي إلى أن “على المملكة المتحدة أن تقدم اقتراحا مكتوبا بحلول نهاية شهر أيلول/سبتمبر الجاري”.

وذكر المتحدث البريطاني بـ”أننا أجرينا محادثات مفصلة مع الفريق التفاوضي للاتحاد الأوروبي والمفوضية الأوروبية في الأسابيع الأخيرة”.

وأضاف “لقد تقاسمنا الآن سلسلة وثائق خطية سرية تتصل بعمل تقني، تعكس الأفكار التي طرحتها المملكة المتحدة”.

وأوضح المتحدث أن لندن ستقدم هذه الاقتراحات الرسمية “حين يتضح أن الاتحاد الأوروبي سينظر فيها بروح بناءة بغية استبدال “شبكة الأمان”، في إشارة إلى البند الذي يتمسك به الاتحاد الأوروبي ويرفضه رئيس الوزراء البريطاني، بوريس جونسون، لتفادي قيام حدود فعلية بين إقليم إيرلندا الشمالية وجمهورية إيرلندا.

وأكدت متحدثة باسم المفوضية في بروكسل أن الأخيرة تلقت وثائق من المملكة المتحدة، ومن المقرر إجراء محادثات تقنية الخميس والجمعة في هذا الصدد.

Print Friendly, PDF & Email