أخبار عاجلة

انتقدت صمت الفصائل : فتح تدين منع حماس لاحياء ذكرى رحيل عرفات ودعمها وحمايتها لمهرجان لا يمت للحركة بصلة 

غزة/PNN/ ادانت حركة ” فتح ” إقليم شرق غزة قرار حركة حماس التي تسيطر على قطاع غزة بقوة السلاح منع جماهير شعبنا الفلسطيني احياء الذكرى الخامسة عشر لرحيل الشهيد القائد ياسر عرفات “أبو عمار” عنوان الانتماء الفلسطيني الصادق، ورمز النضال، وحامي الثوابت الفلسطينية، ومجسد الوحدة الوطنية على مدار عقود من النضال الفلسطيني.

وقالت فتح اقليم شرق غزة ان حركة حماس وأجهزتها الأمنية في قطاع غزة تمنع حركة فتح وجماهير شعبنا من إحياء هذه الذكرى بحجج وذرائع واهية، وستسمح لمجموعة من الانتهازيين والمرتزقة، والراغبين بسرقة إرث فتح وتاريخها، وشق وحدة صفها عبر مشاريع مشتركة مشبوه ممولة من قوى إقليمية، إقامة فعاليات بهذه المناسبة.

وقالت فتح ان حركة حماس ذهبت لأبعد من ذلك حيث ستقوم بتوفير الحماية اللازمة لهذه الفعاليات ودعوة أبناء حماس عناصرها للمشاركة في هذه الفعاليات، لخداع شعبنا أن لهذا التيار  جمهور.

واكدت فتح باقليم شرق غزة إن ما تقوم به حركة حماس من منع لحركة فتح بإحياء هذه الذكرى، يجري في ظل صمت مطبق، وغير مبرر من قبل الفصائل الفلسطينية على اعتقال العشرات من أبناء الحركة، بل لم تجرؤ هذه الفصائل حتى على شجب أو استنكار أفعال حركة حماس المشينة .

وحذرت حركة فتح إقليم شرق غزة من التعاطي مع هذه الدعوات المشبوهة التي يطلقها أتباع ” الدحلان “، ورات أن أية تلبية لهذه الدعوات تعتبر خدمة لأعداء شعبنا، وأصحاب الأجندات الخارجية كما قالت.

Print Friendly, PDF & Email